سياسية

العراقيين يسخرون من حميد الهايس بعد ان رشح نفسه لمنصب وزير الثقافه

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي ، بسخرية واسعة من الشيخ حميد الهايس، بعد إعلانه الترشح لمنصب وزير الثقافة، مؤكدًا أن هذا المنصب أقرب إليه والى قلبه ناسيا انه لا يتملك شهادة اعدادية .

وينحدر الهايس من محافظة الأنبار ولم يسبق له أي نشاط يتعلق بهذا المجال.

وقال حميد الهايس  في تصريح تلفزيوني، إنه الأقرب إلى وزارتين في حكومة عبدالمهدي، هما وزارة الثقافة والعمل والشؤون الاجتماعية، مشيرًا إلى أنه مثقف ومستعد للامتحان ويعرف كل شيء، ولديه انفتاح على الكثير من القضايا التي يتحسس منها الآخرون.

وتحولت مقابلته مع الصحفي العراقي إلى مواجهة، استنكر فيها مقدم البرنامج ترشح الشيخ الهايس لوزارة الثقافة، معتبرًا أنه بعيد عن هذا المجال، ليرد الرجل هل أنت أكثر ثقافة مني؟

وقدّم الشيخ العشائري ما يشبه برنامجه في حال توليه منصب وزير الثقافة، وسط سخرية المقدم التلفزيوني، واستغرابه.

وتساءل الهايس بقوله “هل وزير الثقافة الحالي مثقف اكثر مني !!!  وما هي ثقافته؟ وهل نشّط الفن والمسرح في زمانه؟ أو أسس شيئًا مستقلًا لوزارة الثقافة؟ أم نظّم مؤتمرات ثقافية على مستوى الوطن العربي والعالم في العراق”؟

مؤكدًا أنه لديه خطط لتطوير العمل الفني في العراق.

واقتراح الهايس لنفسه وزيرًا في الحكومة المقبلة مادة دسمة للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، التي يجد فيها العراقيون مجالًا واسعًا لنقد الساسة في هذا البلد.

وأطلق رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبدالمهدي، الثلاثاء الماضي، منصة إلكترونية تمكّن العراقيين مدة يومين من تقديم طلب ترشيح لمنصب وزير بالحكومة المقبلة، في خطوة غير مسبوقة.

وواجه عادل عبدالمهدي انتقادات حادة إثر فتحه البوابة الإلكترونية، فيما اعتبرت الأوساط السياسية أن تلك الخطوة لا يمكنها إنتاج حكومة قادرة على إدارة البلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق