سياسية

هكذا اثار عبد المهدي غضب السياسيين العراقيين بسبب برنامجة الحكومي

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

في تسارع للاحادث أغضب البرنامج الحكومي الذي طرحه عادل عبدالمهدي قبل ايام ، اغلب السياسيين السنة بسبب ماوصفوه بالتهميش للمحافظات المدمرة ، إضافة إلى “الغبن” الذي طال هذه المحافظات من خلال موازنه ٢٠١٩

وقال أثيل النجيفي عبر صفحته في فيسبوك إن “الدستور العراقي يقسم الموازنة العامة بين المحافظات على أساس النسب السكانية، فمحافظة نينوى نسبتها السكانية 10.6 بالمائة من سكان العراق، أي أنها تستحق نفس النسبة من الموازنة العامة للبلد”.

وكشف أن “محافظة نينوى (مركزها الموصل) تعتبر ثاني محافظة من حيث السكان في العراق، والبصرة أيضا تتقارب معها بنسبة السكان، والذي وجدناه في الموازنة هو أن نسبة المحافظة أقل بكثير من المحافظات الأخرى”.

واضاف اثيل النجيفي أن “محافظة المثنى التي تمثل ثلث سكان نينوى، كانت ميزانيتها ضعف ما خصص لمحافظة نينوى وهذا ظلم كبير، أما البصرة التي تساويها بعدد السكان، فكانت موازنتها عشرة أضعاف ما حصلت عليه نينوى”.

واضاف إلى أن “هذا يدل على خلل كبير ومخالفة دستورية في تقدير الميزانية لمحافظة الموصل “، لافتا إلى أن “السبب يعود إلى أن كل مجموعة سياسية تسعى لإرضاء محافظتها، وهذا ليس جديد في الوضع العراقي”.

ومن جهة ثانية اعلنت نائبه عن الموصل “بسمه بسيم” ، أن “حصة المحافظة من الموازنة المالية لعام 2019 قليلة جدا، ولا تكفي لتأهيل المشاريع والبنى التحتية المدمرة”، بحسب بيان صحفي.

وقالت بسمة بسيم في تصريح لها إن “حصة محافظ نينوى من موازنة عام 2019 تبلغ 143 مليار دينار، وهذا المبلغ قليل جدا مقارنة بما تحتاجه المحافظة من إعادة إعمار للبنى التحتية وتعويض ضحايا الإرهاب”.

كما صرح أسامة النجيفي إن “موازنة 2019 شكلت صدمة إزاء ما رصد لمحافظات مهمة كنينوى والأنبار وصلاح الدين وديالى وهي المحافظات التي اكتوت بنار داعش وأصبح مواطنوها ما بين نازح وشهيد وجريح وما بين من ينظر إلى أطلال مدينته وبيته أعزلا من أي دعم أو أمل سريع في تغيير الحال”.

واضاف النجيفي في تصريحه أن “أمام وضع كهذا كان لابد أن يكون ثمة جهد حقيقي وأموال حقيقة و مرصودة ليتحقق التغيير المنشود ويشعر المواطن أن دولته وحكومته تقف بصلابة للرد على ما عاناه من أهوال”.

داعيا التحالف إلى ضرورة أن يعاد النظر بالموازنة فورا وتحتل مآسي المواطنين في نينوى وغيرها من المحافظات الاهتمام المطلوب عبر رصد الميزانيات الملائمة للنهوض بواقعها”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق