سياسية

الحشد الشعبي يترك مشاكل العراق ويوجه رسالة لامريكا اياكم وخميني وثورته

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

أدانت اليوم بعض الجهات التابعة للحشد الشعبي تصنيف أمريكا لأحد قياداتها كإرهابي، مبينة انه استهداف للحشد.وقالت القيادات في بيان مشترك ،

“إننا ندين بشدة استهداف شبل الزيدي القيادي في المقاومة الاسلامية العراقية من قبل الحكومة الامريكية ونعتبر استهدافه استهدافا لعقيدة المشروع كاملة وفتواه وحجمه وجدواه “، مبينة ان “حديث الخزانة الاميركية دليل على سوء الطوية وسلبية النية المبيتة ازاء الحالة الاسلامية في العراق”.

وكشف البيان ان “هذا القرار سيعبد الطريق امام قوى الممانعة بالتوحد والتعاون والتنسيق فيما بينها لخدمة اغراض المقاومة الشريف\ وفي مقدمتها الوقوف بوجه الغطرسة الامريكية في المنطقة والتصدي لها ومواجهة مشروعها وصولاً الى تحقيق اهداف الشعب العراقي القاضية برفض الهيمنة الأمريكية على بلادنا وكف الاذى عن المقاومة ومشروعها الوطني”.وتابعت “اننا في فصائل المقاومة الاسلامية نرفض ونستنكر هذا القرار”،

كاشفه الى ان “هذا السلوك لا يستهدف اشخاصا بعينهم انما يستهدف معنى ان يكون لنا حشد شعبي يستمد ارادته من عزيمة المقاومة ومشروعها ورسالة النصر النوعي الكبير الذي حققته قوى الحشد المبارك بدعم من الخميني المبارك

واوضحت “لن توقف هذه القرارات مشروع المقاومة عن الاستمرار والحيوية والتحدي وخوض غمار المواجهة ضد العدوان”، مضيفة ان “مايجري من عبث بالامن الوطني هذه الايام

وبينت “لن تهزمنا تلك الجولات ولن تضيق علينا سبيل التحرير بل ستوسعه وسندرك الفتح في النهاية كما ادركناه مع امتنا والانتصار كل قوى الظلام وسيبقى الزيدي ومن معه من المقاومين قامات شامخة في ساحات المقاومة والعزة والانتصار”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق