جميع الاخبار

هزائمهم انتصارات على الورق

بقلم / المحامي سركوت كمال علي

كانبرا – استراليا

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهوأعداؤنا توسلوا لوقف النار ويعرفون جيداً لماذا“.

اما سبب استقالة وزير الدفاع الاسرائيلي وحسب ما اعلن عنه في مؤتمر صحفي فكانت لسببين:-

1-  نقل الأموال من قطر إلى حركة حماس.

2- وقف إطلاق النار مع حركة حماس.

وقالت حركة حماس على لسان القيادي في الحركة سامي ابو زهيري ,وذلك خلال تغريده له على صفحته الشخصية في تويتر ” استقالة ليبرمان هي اعتراف بالهزيمة والعجز في مواجهة المقاومة الفلسطينية، وهو انتصار سياسي لغزة التي نجحت بصمودها في إحداث هزة سياسية في ساحة الاحتلال”.

أكد المتحدث باسم حركة حماس، حازم قاسم، أن استقالة ليبرمان جاءت بعد عجزه عن مواجهة المقاومة في قطاع غزة.

وأضاف في تصريحات صحفية، أن استقالة ليبرمان انتصار سياسي للمقاومة التي أربكت المؤسسة السياسية الإسرائيلية.

وأوضح “قاسم” أن ما يطمح إليه الفلسطينيون هو إنهاء الاحتلال بالكامل وليس إنهاء الحياة السياسية لليبرمان.

السؤال هو هل فعلا انتصرت حركة حماس في المواجهة الاخيرة مع اسرائيل؟

وهل تم القضاء على الإسرائيليين نهائيا؟

للجواب على الاسئلة السابقة فقط سأذكر خسائر ابناء غزة من التصعيد الاخير مع اسرائيل…

 عدا الخسائر العسكرية وكلفة الصواريخ المدفوعة الثمن من جهات اجنبية…

اضافة الى الخسائر البشرية….

أعلن وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان في غزة ناجي سرحان أن كلفة إعادة بناء وتأهيل المباني التي دمرتها آلة حرب الاحتلال خلال الفترة بين الاحد والثلاثاء الماضيين تقدر بنحو 6 ملايين دولار.

وأن الغالبية العظمى من المباني المدمرة، سواء بشكل كلي أو جزئي، كانت من المباني السكنية، وان غالبية تلك المباني المتضررة تركزت في أحياء سكنية مختلفة في محافظة غزة.

وأن الاضرار شملت العديد من المنشآت التجارية كالمحال التجارية حيث عملت الطواقم الفنية التابعة للوزارة ميدانياً على حصر هذه الاضرار لتحديد حجم وقيمة الخسائر، متوقعاً ان تصدر عن الوزارة في مطلع الاسبوع المقبل دراسة تفصيلية حول توضيح التقديرات النهائية لحجم الاضرار والخسائر التي ترتبت على تدمير هذه المباني.

وأشار الى أنه تم الانتهاء من حصر 80 وحدة سكنية دمرت بشكل كلي ونحو 77 وحدة لحقت بها أضرار جزئية بالغة وقرابة 750 تعرضت لأضرار جزئية طفيفة ومتوسطة”.

الوزير لم يتطرق الى عدد المباني والمقرات التابعة لحركة حماس وللفصائل الفلسطينية, والى كلفة 460 صاروخا التي اطلقت على المستوطنات الاسرائيلية.

ولا الى الخسائر البشرية.

اما بالنسبة لاسرائيل ومهما كانت خسائرها المادية كبيرة فانها ستدفع من قبل دول عربية اما مباشرة او عن طريق الولايات المتحدة الامريكية.

واذا كانت حركة تعلن للناس بانها انتصرت وتخرج للشوارع للاحتفال بهذا الانتصار الوهمي, اذن لماذا توسلوا لوقف اطلاق النار.

وخلال تغريده له في تويتر قال القيادي في حركة حماس عزت الرشق في 13 نوفمبر :”نُجري اتصالات عاجلة مع العديد من الدول العربية والاسلامية والغربية والمنظمات الدولية لإدانة ولجم التصعيد الصهيوني ووقف عدوانه المتواصل على شعبنا في قطاع غزة، واستهدافه المدنيين العزل”.

وقبلها بساعات قال الاعلامي الاسرائيلي الدكتور ايدي كوهين وخلال تغريدة له على صفحته الشخصية في تويتر ” عاجل: حماس تتوسل لوقف إطلاق النار وتطالب المصريين بالتوسط مع اسرائيل”.

فاي انتصار هذا ……منذ سنين والعرب يقاتلون اسرائيل ودائما كانت انتصاراتهم في الجرائد اليومية وفي المسلسلات التلفزيونية وعلى شاشات التلفاز.

وكلامي لا يحتاج الى أي دليل لإثباته….لان الحقيقة واضحة كوضوح الشمس.   

 

  

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق