سياسية

عادل عبد المهدي يتعرض لضغوط كبيرة من هذه الجهة بسبب ايران

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

كشف مسؤول حكومي، اليوم ان الاتصال جرى بين عادل عبد المهدي و وزير الخزانة الأمريكي كان هدفه الاطمئنان على التزام العراق بتنفيذ عقوبات الولايات المتحدة على إيران.

وكشف المسؤول في تصريحات صحفية تابعتها اليوم الثامن أن عبدالمهدي، أكد للمسؤول الأمريكي أن العراق لن يخرج عن الإجماع الدولي، لكنه عاد إلى تأكيد حاجة العراق إلى تعامل خاص في ملف العقوبات على إيران، بحسب ما نقلته صحيفة “العرب اللندنية”.

وكشف عبدالمهدي، ان تلقى اتصال ستيفن منوشين، حيث أكدت مصادر ان المسؤول الأمريكي يريد الاطمئنان على التزام وتبطبيع العراق العقوبات على إيران، وهو ما يضع عادل عبدالمهدي تحت الضغط.

وتلعب وزارة الخزانة الأمريكية دورا محوريا في متابعة تنفيذ هذه العقوبات ضد إيران، ولا سيما ما يتعلق بحركة تهريب الدولار والتحويلات المالية مع طهران، كما يملك وزير الخزانة الأمريكي قائمة بالأفراد والهيئات والبنوك العراقية التي تم وضعها تحت المراقبة لمنع خرقها العقوبات المفروضة على إيران.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق