جميع الاخبار

لن تتخيل كيف حمى الله هذا الطالب ! شاهد المفاجئة

طالبا في كليه الطب كان واقفا في الجامعه مع اصداقائه وفجـأه تأتي سياره وتختاره وقتها وتصدمه ذهبوا به الي المستشفي في الجامعه

وهناك قال الاطباء ان هناك كليه تنزف ومن الضروري استئصالها

والا ستسبب في موته فأضطر ان يختار في ان يستئصل كليته  او ان يعيش

وفي يوم من الايام وهو جالس مكتئب في غرفته دخل عليه الذي عمل له العمليه

وهو متبسم فقال له هل سمعت عن القضاء والقدر ؟َ!

 

فقال الطالب :  نعم يا دكتور ولكني خسرت الكثير

فقال الطبيب : انا كنت مثلك فقد اسمع عنه حتي رأيته معك أريد ان اخبرك بشئ

“ونحن نجري العمليه لاحظنا وجود نسيج غريب في الكليه التي استئصلناها وبعثناها للتحليل وكانت النتيجه وجود بدايه تغيرات للخلايا في طريقها الي نشاط سرطاني الذي يستحيل اكتشافه قبل مرحله متأخره جدا وبالتالي تكون الحياه هي التمن” 

  قال الطالب : هل تقصد يا دكتور ان السياره اختارتني وحددت مكان الاصابه بالظبط حتي اخذ فرصه ثانيه للحياه ؟

فقال الدكتور :  هل ظننت بأن الذي حدث لك صدفه ؟ الطالب قال وهو مبتسم بالتأكيد هذا قضاء الله وقدره وانا لا اقول الا الحمد لله …

لو علم العبد كيف يدبر الله اموره لعلم يقينا ان الله ارحم به من امه وابيه ولا زاد قلبه محبه لله عزيزي القارئ الان قل الحمد لله حتي لو في قلبك وشارك هذه القصه مع الجميع

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق