سياسية

هام عبد المهدي يطيح بـ 70 ضابطا على مختلف الرتب.. خوفا من انقلاب عسكري يقوده ؟

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

يبدو أن ماحدث يوم امس من اجتماع بين رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة وقيادات الجيش بمقر وزارة الدفاع كان من بين أهدافه الاستمرار في حملة التخلص من رجال رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي بعد أن جرى التخلص من نحو 70 ضابطا الى حد الان من على رتب مختلفة من فريق إلى رتبة نقيب قبل نحو 5 أيام.

وكشفت تسريبات من داخل المؤسسة العسكرية، ، إحالة ضابط كبير في الجيش برتبة فريق إلى التقاعد ومن ثم التحقيق.

وعبر مرسوم ديواني صدر قرار إحالة مدير مكتب القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي الفريق الركن محمد حميد البياتي السكرتير العسكري إلى التقاعد، وسط أنباء تحدثت عن طلبه للتحقيق، بينما جرى اعتماد اللواء شهاب ناصر في موقعه بقرار ديواني آخر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق