جميع الاخبار

حيلة نفسية بسيطة ستجعل اي شخص ينجذب إليك بدون شعور ( مجربة )

هل تدفعنا رائحة الليمون في الجو إلي تنظيف غرفنا

أو هل يمكن لكوباً من القهوة أن يؤثر في حكمنا علي الغرباء

وهل حركة أيدينا وأجسادنا تقودنا للسيطرة علي العقول

هل نتخذ قرارتنا بشكلً واع ً أما أن هناك أسبابً خفيتةً وراء تصرفاتنا

كيف نتفهم بعض خابيا النفس البشرية من أجل التأثير في الآخرين

وكيف يتم اختراقنا نفسينا لعمل ما يريده الآخرون

تقنية الإغواء اللاوعي

في دراسة متقدمة لعلم النفس بجامعة ستانفورد

وجدت أن الأشخاص يكونون اكثر ميلً للترتيب والهدوء

عندما تكون هناك رائحةً لطيفة ً في الجو

أو عندما يرواً صورة لعيون بدلاً من صورة الزهور مثلاً

حيث تمثل العيون رمزاً للمراقبة والتدقيقي الاجتماعي وإعطاء الآخرين إيحاءً

بانهم مراقبون فيما يغدون اكثر تعاون أذا ما سمعوا كلمات

مثل الدعم والتحفيز دون أن يكونوا علي علم بالتأثير الفتاك لهذه الكلمات

وذلك فى  تغييرهم وتدفعهم لفعل ما تريده أنت ويوضح علماء النفس أن مثل

هذه الوسائل في التأثير علي الناس تعد نوعاً من الإغواء اللاوعي

ويمكن لهذا الأسلوب أن يستخدم في حالة المفاوضة مع شخص ما فبدلاً من المقابلة

في قاعة الاجتماعات أو المؤتمرات يفضل الاجتماع في مكانً عام كالمقهى مثلاً

حيث يكون الطرف الآخر اقل ميلاً للرفض أو الهجوم

وباستخدام رائحة عطر لطيفة وبكلمات محفزة مع النظر المباشر في العيون

يكون لك المفتاح الأول للسيطرة المطلقة

قاعدة المعاملة بالمثل

احدي الطرق كي تجعل الآخرين يقضون خدمة لك أي أن تسدي معروفاً

في المقابل فعنما تساعد شخصً ما يشعر في المقابل انه يجب عليه رد الجميل ومساعدتك

تأثير بنجامين فرانكلين

أن كنت تري من شخصً أن يصبح مقرباً منك فاطلب منه معروفاً فعندما يقدم شخصً معروفاً لأجلك

تجعله يفكر بأنك تستحق هذه الخدمة وسوف ينجذب إليك بشكلً فطري

كما أنك عندما تعبر عن امتنانك له والشكر العميق

سيري انك شخصً جديراً بأن يقوم بمعروفً جديد من أجلك

أذا ما كنت تبحث عن أثارة اعجاب مديرك المحتمل أو شخصً تكن له عاطفة

أو تشعر انك غريب في بيئة جديدة وتريد أن تشعر بالاندماج معهم

فجرب أن تقلد من تود أن تحصل علي قبولهِ في حركاته فتأثير المحاكاة يعد اكبر

طريقة من طرق الأثراء ويجعل الآخرين الذين تمت محاكاتهم اكثر قابلية

ًلتصرف بودية وإيجابيه اتجاه الشخص الذي قلدهم حيث يسجل العقل اللاوعي للشخص

الذي يراك تحاكي حركاته انك تفهمه وان بينكما قاسماً مشتركاً

مما يجعله يتودد إليك ويستجب لطلباتك اطلب عند تعب الآخرين

العقل اليقظ قد يعير طلبك بعض من الشك والتفكير بينما الشخص المتعب علي الأرجح

اقل تركيز ورفضا لطلبك حيث يستقبل ما تقوله كالحقيقة وسيفعل ما تطلبه لاحقاً

فمثلاً أذا كنت تخطط لطلب من زميل العمل في مساعدة ً ما فمن الأفضل أن تسأله في نهاية يوم العمل

عندما يكون منهكاً في مهام اليوم حيث لا يكون في الطاقة العقلية اللازمة للتفكير في الأمر من عدمه

الاستماع الانعكاسي

ذلك يعني أن تعيد صياغة ما قاله الشخص الآخر فبهذه الطريقة يري الشخص الآخر

انك تفهمه وتتعاطف معه وهذه الطريقة يستخدمها المعالجون النفسيون

حيث تزيد من ميل الناس للإفصاح عما يشعرون به

استخدام الكلمات في صيغة الاسم لا الفعل

في دراسة تم خلالها سؤال أشخاص سؤالاً واحداً ولكن بطريقتين مختلفتين

حيث سؤلت المجموعة الأولي عن مدي أهمية أن يدلوا بأصواتهم في انتخابات الغد

فيما سؤلت المجموعة الثانية عن مدي أهمية أن يكونوا ناخيين في هذه الانتخابات

وأوضحت النتائج أن المشاركين في المجموعة الثانية كانوا اكثر احتمالية أن يدلوا بأصواتهم

في هذه الانتخابات ويمكن تفسير ذلك باحتياج الآخرين بالشعور بالانتماء

فاستخدام الكلمات فى صيغة الاسم تقوي من إحساسهم بالهوية

فاصل الراحة بعد القلق

تشير الأبحاث أن عقب خوض الأشخاص لتجارب صعبه عانوا من خلالها

من القلق والتوتر يأتي بعدها شعورً بالارتياح وعادة ما يستجيبون  بإيجابيه

للطلبات المقدمة لهم ففي تجربة طلب إكمال استبيان في الطريق

فقد كان الأشخاص الذين سمعوا صوت الصافرة شرطي غير مرئي أثناء عبورهم الشارع

اكثر عرضة لإكمال الاستبيان من الآخرين الذين لم يسمعوا الصافرة

وهذا يفسر بان الدماغ كان مشغولاً بالتفكير في الخطر المحتمل

الذي واجهوا مما ترك لهم مجالاً ضئيلاً للتفكير حول الطلب المطروح عليهم

التركيز علي ما قد يكسبه الشريك

تشير الأبحاث انه خلال المفاوضات ينبغي عليك أن تركز علي ما يوشك لشريكك

أن يكسبه عوضاً عما سيخسره فاذا كنت تحاول بيع السيارة

عليك أن تقول سأعطيك سيارتي مقابل 1000 دولار عوضاً عن أريد 1000 دولار مقابل السيارة

فيجب عليك تقديم ما سيكسبه الشريك عوضاً عما سيخسره

وأخيرا هل يتحكم عقلنا الباطن  بنا يمكنك معرفة الجواب الأن

في بعض الأحيان يمكن للعقل اللاوعي أن يتعاظم تأثيره بالمقارنة مع العقل الواعي

حيث لا يمكننا إدارة أشياء لا يمكننا الوصول إليها فتبقي نشطة

وما إن يتم تحقق هذه الأهداف

يتم إخمادها قد يبدو هذا جلياً في دراسة أجريت بجامعه نورث ويسترن

يطلب خلالها من الطالب تذكر أفعال لا أخلاقية قاموا بها في ماضيهم

كخيانة صديق أو فضيلة كإعادة ممتلكات مفقودة

وكان علي الطلاب بعد ذلك اختيار هديه

إما مناديل مطهرة أو قلم رصاص كان الطلاب الذين استدعوا الفعل السيء أكثر ميلا بمرتين عن الآخرين

لاختيار المناديل المطهرة كما لو كانوا يريدون تطهير ضمائرهم وما إن قاموا بتنظيف أيديهم

صار هؤلاء الطلاب أقل ميلا للموافقة علي التطوع بوقتهم لمساعدة طلاب مدرسة في مشروع تخرجهم

فما إن تحقق الهدف وصارت أيديهم نظيفة أصبحت هناك رغبة لقمعه

ولكن الأبحاث الحديثة لا تثبت أن العقل الواعي لا يقوم بأي دور أو أن الأمر أشبه

بأنه من الممكن تشغيل سيارة تلقائياً دون استخدام المفاتيح

فهذه المعلومات تعد مفيدة ومهمة في فهم العقل اللاوعي

ولكنها لا تنكر وجود مفاتيح سيطرة للعقل الواعي أو عدم فائدتها

وقال ويليام جيمس عالم النفس الأمريكي أن القوة التي تحرك العالم كامنه في عقلك الباطن

أن عقلك الباطن يتسم بذكاء مطلق وحكمة لا حدود لها

وهو يتغذى علي ينابيع خفية

ويسمي قانون الحياة وأي شيء تطبعه في عقلك الباطن

فإنه سيبذل جهودا جبارة لتحقيق هذا الانطباع في الواقع العلمي

ولذا يتعين علي أن تطبيع في عقلك الباطن أفكارا صحيحة وبناءه في العالم القديم

كان يوجد عراف عظيم ذو شهرة مدوية وقوة كبيرة يدعي هيرمس تريسمجيستوس

عندما فتح مقبرته بعد موته بقرون انتظر من يريدون حكمة القدماء في ترقب كبير وإحساس بالدهشة

حيث قيل أن السر الأعظم لكل العصور يوجد في تلك المقبرة وقد كان

والسر هو كما بالداخل سيكون ما بالخارج ما في الظاهر سيكون الباطن

أننا نسبب ضرراً لأنفسنا بتلك الأفكار السلبية التي نضمرها

كم عدد المرات التي آذيت نفسك فيها بسبب غضبك وخوفك وغيرتك ورغبتك في الانتقام

تلك هي السموم التي تدخل عقلك الباطن أنك لم تولد بهذه التوجهات السلبية

ولذلك عليك أن تغذي عقلك الباطن بأفكار بناءة وشجعة

تساعك علي التخلص من أنماط التفكير السلبي الكامن داخلك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق