جميع الاخبار

هل تعلم للعناكب حليب.. وفائدته أكبر من حليب الأبقار

من المعلوم أن العديد من الحيوانات تعتمد على إرضاع أطفالها الصغار اللبن لمساعدتها على النمو، لكن علماء صينيين فجروا مفاجأة حديثة

بعثورهم على نوع من العناكب يفرز حليبا أكثر جدوى من لبن الأبقار.

ومن المعتاد أن توجد أنثى العنكبوت وصغارها في “العش” لحين وصول الصغار إلى كمية العنكبوت البالغ، وهو أمر ينتج ذلك أثناء 20 يوما.

وقد كان العلماء يعتقدون أن صغار العناكب لا تتغذى على أي شيء أثناء تلك المرحلة

حتى تبلغ إلى المقدار الذي يسمح لها باصطياد فرائسها، إلا أن عدد من العلماء الصينيين اكتشفوا تفاصيل حديثة.

ولاحظ باحث في أكاديمية الصين للعلوم، أن إناث نوع من العناكب يعرف بـ “توكسياس ماغناس”، تفرز مادة أشبه بالحليب.

وتحدث زانغي تشين: “لم نكن نعرف كيف يكبر صغار العناكب بلا أي طعام

حتّى لاحظت في واحدة من الليالي، عنكبوتا صغيرا يلتصق ببطن والدته”.

وقام العالم بعدها، مع زملائه المشتركين بالدراسة، بوضع أنثى عنكبوت تحت المجهر، والضغط على بطنها

ليفاجأوا بخروج مادة بيضاء سائلة تشبه اللبن، وفق ما أوضح موقع “ميرور” البريطاني.

وبعد فحص اللبن، اكتشف العلماء أنه يتضمن على دهون، ونسبة بروتين أعلى بـ 4 مرات من هذه المتواجدة في لبن الأبقار، الأمر الذي يجعله أكثر إفادة .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق