اقتصاديةسياسية

خبير قانوني يكشف مفاجئة للعراقيين الرواتب التقاعدية للنواب لم تلغى ابدا

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

كشف اليوم الخبير القانوني طارق حــــرب ، إن حكم المحكمة الاتحادية لم يلغ الرواتب التقاعدية للنواب كما أُشيع، مشيرا إلى أنهم مستمرون بتقاضي الملايين من الدنانير لحد يومنا هذا .

حيث كشف على صفحته في فيسبوك وتابعته اليوم الثامن أن “حكم المحكمة الاتحادية لم يمس القانون 9 لسنة 2014 الذي يحدد رواتبهم التقاعدية وإنما تعلق الحكم بالقانون رقم 13 لسنة 2018 حيث الغى الامتيازات الخاصة بشرط الخمسين سنة عمرا والخمس عشرة سنة الخاصة بالرواتب التقاعدية”.

واوضح حــرب أن “الرواتب التقاعدية بصيغتها الحالية والسابقة تبقى مستمرة وبشكلها الذي يتقاضوه النواب الان حيث الملايين من الدنانير التي سيستمرون على تقاضيها والتي لم يمسها حكم المحكمة الاتحادية العليا”.

وتابع أن “الدعاوى التي تمت إقامتها من قبل الحكومة أمام المحكمة كانت على امتيازات القانون رقم 13 لسنة 2018 ولم تتعلق الدعوى بالقانون 9 لسنة 2014 القانون الذي يقرر صرف الرواتب العالية للنواب والذي يعتبر الشريعة العامة للتقاعد وبألامكان الرجوع الى نص حكم المحكمة الاتحادية العليا يوم أمس 2018/12/23 لذا أقتضى التنويه.

وختم “نجد أنفسنا ملزمين بالمدح والثناء على المحكمة الاتحادية وخاصة بالنسبة لإلغاء الشخصية والاهلية القانونية الواردة في قانون سنة 2018″.

وأصدرت المحكمة الاتحادية العليا العراقية، امس الاحد 23 كانون الاول، حكما بعدم دستورية المادة 13 في قانون مجلس النواب والمتعلقة برواتب تقاعدية النواب والتي تختلف عن قانون التقاعد الموحد.

وقال المتحدث الرسمي بأسم المحكمة، أياس الساموك، ان المحكمة الاتحادية اصدرت حكما بعدم دستورية مواد في قانون مجلس النواب وتشكيلاته رقم (13) لسنة 2018.

واضاف الساموك، أن “المحكمة وبعد استكمال اجراءاتها حيث دققت المواد المطعون بعدم دستوريتها مع الدستور، اصدرت حكما بهذا الصدد وقضت بعدم دستورية المادة (13) التي خصت رئيس المجلس ونوابه، واعضاء المجلس برواتب تقاعدية تختلف عن الرواتب التي يشملها قانون التقاعد الموحد”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق