سياسية

في اول تصريح له عبد المهدي يوجه بإنزال العلم الكردستاني من كركوك فورا ؟ والسبب

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

اصدر اليوم رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي ، بيانًا مهما حول رفع علم إقليم كردستان في بعض مقار الأحزاب بمحافظة كركوك.

وقال مكتب عبد المهدي، في بيان تابعته اليوم الثامن ، إن عبد المهدي “اجرى اتصالات عاجلة بفخامة رئيس الجمهورية باعتباره حامي الدستور والساهر على ضمان الالتزام به، وكذلك اتصل بالقيادات السياسية المختلفة ووجهها بإنزال العلم الكردستاني من السارية الرئيسية في مقرات حزبية في كركوك باعتبار هذا العمل مخالفا للدستور”.

وشدد رئيس مجلس الوزراء، وفق البيان، للسياسيين بأن “الاسلوب المناسب هو سؤال المحكمة الاتحادية العليا عن دستورية هذه الخطوة قبل تطبيقها إن اردنا احترام الدستور كما نطالب جميعا”.

واوضح البيان، أن “بعض السياسيين طرح اثناء الاتصالات التي اجراها رئيس الوزراء بأن كركوك منطقة متنازع عليها ولهم حق رفع علم الاقليم فيها، ولكن رئيس مجلس الوزراء اكد بأن كركوك منطقة متنازع عليها تقع خارج الحدود التي رسمها الدستور لإقليم كردستان وان المناطق المتنازع عليها تبقى على حالها ولا يجوز اجراء تغييرات امر واقع لحين حسم هذا الموضوع دستوريا، اما رفع علم الحزب وشعاره فهذا امر تمارسه جميع الاحزاب ولا يشكل خرقا للدستور”.

حيث شهدت كركوك، يوم أمس الثلاثاء، إعادة حزب الاتحاد الوطني، رفع علم اقليم كردستان على مقاره في المحافظة.

وعقب ذلك، قال القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني غفور صالح، إن إعادة رفع علم كردستان فوق مقرات الاتحاد بكركوك تم بموافقة القوى العراقية.

وكشف ، أن “الاتحاد الوطني مستعد للدفاع عن علم كردستان بعد رفعه في كركوك”.

وفي الاثناء أصدر محافظ كركوك وكالة، راكان سعيد الجبوري، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، توجيهاً رداً على رفع علم إقليم كردستان في مقرات حزبية بالمحافظة، فيما حذر من إثارة النعرات في المدينة.

مطالبا الجبوري في بيان صادر عن مكتبه، أهالي كركوك الى “جميع مكوناتها، لعدم الانجرار وراء المزايدات السياسية والتي لا تهتم بأمن المواطن وخدمتهم واستقرارهم وتعمل على اثارة النعرات بين مكونات كركوك”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق