محلية

في اول تصريح له كاظم الساهر يعلق على مساعي اختيار أغنيته نشيدًا وطنيًا للعراق

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

في اول تصريح له قيصر الغناء العربي كاظم الساهر يعرب عن أمله باختيار أغنيته “سلام عليك” نشيدًا وطنيًا في العراق.

حيث اوضح الساهر، في تصريحات نقلها التلفزيون العراقي وتابعتها اليوم الثامن ، إنني “أتشرف بأن تكون أغنية (سلام عليك على رافديك) نشيد العراق الوطني”، مضيفًا “هذا شرف عظيم”.

وقال الساهر ان المواطنين العراقيين لدعمهم تلك الأغنية بأن تكون نشيدًا وطنيًا، مضيفًا أن سعادته بذلك لا توصف “وأتمنى أن يتم اختيارها”، فهو يحب ذلك النشيد بشكل كبير.

وعاد الجدل مجدَّدًا بشأن النشيد الوطني، مع بدء البرلمان العراقي أعماله التشريعية قبل أشهر، إذ طالب سياسيون وفنانون بتغيير النشيد الحالي “موطني” واعتماد أغنية كاظم الساهر “سلام عليك” بتأييد من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

والنشيد الحالي اختاره الحاكم الأمريكي بول بريمر، بعد سقوط نظام صدام حسين 2003، وهو من كلمات الشاعر الفلسطيني، إبراهيم طوقان، وألحان اللبناني محمد فليفل.

ومنذ تغيير النظام احتدم الجدل في الأوساط السياسية والشعبية، بشأن نشيد العراق الوطني، واصطدمت محاولات التغيير بالخلافات السياسية، خاصة بين بعض المكونات كالكرد والتركمان الذين رغبوا بإشارة واضحة إليهم في النشيد.

ومثّل اختيار النشيد الوطني في العراق عقدة لكل الحكومات المتعاقبة، في تاريخ العراق الحديث، ليتم اختيار النشيد الحالي “موطني” بعد سقوط نظام صدام حسين العام 2003.

وكان النشيد أو السلام الملكي عند تولي الملك فيصل الأول الملكية في العراق باللحن البسيط، فيما أجريت تغييرات على هذا السلام، بعد مجيء عبد الكريم قاسم إلى سدة الحكم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق