سياسية

بالتفاصيل بعدما تزوجت ثلاثة من مقاتلي التنظيم.. “عروس دا(عش” هذا مصيرها

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

طالبت اليوم كارول ماركويتز، وهي كاتبة رأي لدى موقع “نيوبوست” الأميركي، حكومة بلادها بمنع “عروس دا(عش” من العودة إلى الولايات المتحدة.

وهدى مثنى، أميركية يبلغ سنها 24 عاماً غادرت الولايات المتحدة، قبل 5 أعوام، لتنضم إلى دا(عش، وهي اليوم نادمة جدا على ذلك، وترغب في العودة إلى وطنها.

ولكن الكاتبة، ترى في تعليق لها أنه لا يجب السماح لها بالعودة الى الولايات المتحدة مطلقاً، وأن يكون واضحاً للجميع أنه عندما يحمل أحدهم الس(لاح ضد بلده، فإنه ارتكب خ(يانة، ويجب منعه من العودة، وإن كان لحلفاء أميركا في أوروبا رأي آخر.

وتلفت الكاتبة إلى “نقاش حاد تشهده بريطانيا حالياً بشأن ما إذا كان يفترض السماح بالعودة، وهي شميما بيغوم التي هربت، قبل أربعة أعوام للالتحاق بالتنظيم”.

وتعترف بيغوم بأنها غير نادمة على التحاقها بالتنظيم، وتتمنى لو كانت قوية بما يكفي للبقاء في صفوفه. ورغم ذلك، ما زال البريطانيون يناقشون مصيرها.

وتشير كاتبة المقال إلى ما قالته ديانا آبوت، وزيرة الداخلية في حكومة الظل البريطانية، عن مواجهة بيغوم حتماً لتحقيقات واحتمال محاكمتها، لكنها قالت “في نهاية الأمر، لا نؤيد جعل البعض مشردين، هذه العقوبة غير مناسبة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق