سياسية

حر(وب مشتعلة بين الاكراد قوباد طالباني يهد(د شقيق سروة عبد الواحد بالقت(ل) والسبب

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

حرَّض اليوم نائب رئيس حكومة إقليم كردستان المنتهية ولايته قوباد طالباني على ملاحقة زعيم حراك الجيل الجديد شاسوار عبد الواحد، على خلفية مقابلة تلفزيونية قام بها قبل ايام في إحدى القنوات الكردية.

وبحسب تسجيل صوتي تم تسريبه من إحدى الاجتماعات ووتابعته اليوم الثامن ، فإن قوباد طالباني قال : “لو لم أكن بمنصبي كنائب لرئيس حكومة الإقليم لقمت بأخذ حقي منه عشائريا بشكل مباشر “.

وكشف شاسوار عبد الواحد في مقابلة تلفزيونية: إنه “سيأتي اليوم الذي يقوم به شعب كردستان ب(قتل المتآمرين عليه وشنقهم في الشوارع بمن فيهم أبناء طالباني وبارزاني”.

حيث كشف مصدر مقرب من زعيم حراك الجيل لموقع nrt وتابعته اليوم الثامن : إن “الت(هديد بالملاحقة في إقليم كردستان معلومة نواياه، لكون وزارة الداخلية والجهات القانونية والرقابية في الإقليم تخضع لهيمنة الحزبين الرئيسين والعائلتين الحاكمتين، ولا يمكن الالتزام بالقانون تحت أي ظرف وفي أي شكل من الأشكال”.

وقال ايضا المصدر الحزبين الرئيسين مسؤولية أي خطر يواجه زعيم وأعضاء حراك الجيل الجديد الذين يملكون مقاعد في برلمان كردستان عبر الانتخابات الأخيرة، التي تتصارع عبرها أقطاب الحزبين لتحقيق مكاسبهما بعيدا عن طموحات شعب كردستان، فضلا عن أربعة مقاعد في البرلمان الاتحادي.

وفي أول ردٍّ على تحريض نائب رئيس حكومة الإقليم، قالت النائب في البرلمان الاتحادي السابق سروة عبد الواحد عبر حسابها في تويتر: “إن أبناء طالباني وبارزاني الذين اعتادوا على الا(ختطاف وا(_لقتل وا(لتهديد، ليس باستطاعتهم إخافة جيل جديد يخشون على مصيرهم منه”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق