سياسية

وجهاء صلاح الدين يفتحون النار على ابو مازن ويتهموه بد(مار) صلاح الدين بهذه الطرق

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

عقد اليوم نواب ووجهاء سامراء واعضاء بمجلس محافظتها ومسؤولين محليين فيها اجتماعاً موسعاً ، أكدوا خلاله رفضهم قرار إقالة رئيس مجلس صلاح الدين احمد الكريم من قبل جهة حزبية فاسدة تمارس سياسة الاقصاء في اشارة ضمنية الى حزب ابو مازن .

حيث كشف البيان صادر عن الاجتماع: ان ” نواب ووجهاء وممثلو مدينة سامراء عقدوا اجتماعاً في منزل النائب مثنى عبد الصمد السامرائي اعقبه مؤتمر صحفي ، استنكروا خلاله قيام مجلس محافظة صلاح الدين بإقالة رئيس المجلس أحمد الكريم من منصبه ومحاولة جهة سياسية فاسدة الاستحواذ على الحكومة المحلية وإقصاء ممثلي مدينة سامراء والمناطق الأخرى في المحافظة من جميع المناصب والمواقع التنفيذية فيها”.

وشدد الحاضرون في المؤتمر الصحافي “أنهم سيلجؤون الى الطعن بجلسة الإقالة من خلال الطرق القانونية” مشيرين إلى أن “الجلسة شابتها العديد من الخروقات لقانون رقم 21 لعام 2008 الذي ينظم عمل مجالس المحافظات والحكومات المحلية”.

وطلب النائب مثنى السامرائي خلال المؤتمر “أعضاء مجلس المحافظة بأن لا يكونوا اسرى إرادة جهة سياسة فاسدة وأن يغلبوا مصالح المحافظة على المصالح الشخصية رافضا محاولات الاقصاء والاستحواذ على صلاح الدين ومقدراتها وتحويلها لجيوب الفاسدين”.يذكر ان المدعو ابو مازن المتحالف مع الجبهة الايرانية يكنى الان في محافظة صلاح الدين بـ”ابو رغال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق