سياسية

العامري امام العراقيين يلغي دور مقتدى وينفرد باتخاذ القرارات والسبب

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

كشف اليوم القيادي بتحالف الفتح ليث العذاري، أهم ما تنص عليه مسودة الاتفاق بين سائرون والفتح حول اخراج القوات الأجنبية من العراق، فيما علق على الانباء التي اتههمت هادي العامري بالتفرد بقراره خلال اجتماعات مع سائرون.

وكشف العذاري ، إن “هنالك اجتماعات ولجاناً دائمة بين سائرون والفتح حول مجموعة من الأولويات تناقش اهم المواضيع منها قضية تواجد القوات الأجنبية على الأراضي العراقية”.

وافاد الى أن “الطرفين بصدد كتابة مسودة لمناقشتها وتقديمها كمجموعة من القرارات للتصويت عليها وقراءتها داخل البرلمان”.

وكشف ايضا ، أن “المسودة نصت على جدولة انسحاب القوات الأجنبية التي لم يعد هنالك مبرر لإبقائها وكشف الاعداد والمقرات التي ستتواجد فيها القوات للتدريب ومجموعة من القرارات تخص الية التعامل والتعاطي والميزانيات المقترحة لمثل هذا التواجد”.

وعلق العذاري على انباء تفرد العامري برأيه قائلاً إن: “دولة القانون منسجم مع ما يتم طرحه مع الاخوة في سائرون والجميع قد خول العامري بإجراء هذه المفاوضات ومتابعتها وما عبر عنه أحد أعضاء دولة القانون يمثل رأي برلماني ولا يمثل عن رئيس دولة القانون”.

وكان تحالفا الفتح وسائرون قد شكلا في وقت سابق لجنة سداسية كلفت بحل عقدة مرشحي وزارتي الداخلية والدفاع. وتمكنت هذه اللجنة من عقد أكثر من ثلاثة اجتماعات وتوصلت خلال مباحثاتها إلى حسم الكثير من الخلافات على مرشحي الوزارات الشاغرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق