سياسية

قانون يجهله الكثير من العراقيون: تعويضات للمتوففين والمصصابين في الحووادث المرورية

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

سلط أحد المحامين العراقيين الضوء على قرار يجهله أغلب المواطنين العراقيين, وهو قرار تعويض المتوففين بالحواددث المرورية, وبمبالغ كبيرة وبدون دفع مبالغ أقساط التأمين.

وقال المحامي حبيب عبد في منشور على صفحته الشخصية في فيسبوك وتابعته اليوم الثامن إن “الحوادد ث المرورية وحالات الوفيات والجرححى الناتجة عنها كثيرة, ولكن أغلب الناس لا تعلم بالحق الذي يملكونه من تعويضات لدى شركة التأمين الوطنية, ودون دفع أقساط تأمين مسبقاً”.

وأشار عبد إلى أن “هذا القرار نافذ ومعمول به ويتم تعويض أي متوفي أو مجروح بإحدى وسائل النقل داخل العراق ومن العراقيين حصراً دون دفع مبالغ أقساط التأمين لأن الأقساط مدفوعة لشركة التأمين بواقع دينار واحد عن كل لتر بانزين يباع بالعراق”.

وبين أن”شركة التأمين تدفع مبالغ عن الوففاة حسب وضع المتوففي والمصصاب وهي مبالغ جيدة وكبيرة في بعض الاحيان ولكن أغلب الناس لاتعرف هذا الحق وأن أي عراقي مؤمّن بشكل الزامي واقساطه مدفوعة مقدما”.

ومن شروط الحصول على التعويض أن “يكون الطلب للوفغاة لم يمضي عليه ثلاث سنوات والمصاب سنتين”.

وطالب مديرية المرور والشركة الوطنية للتامين والحكومات المحلية بـ”توعية المواطنين بهذا الموضوع واعلام المواطن بحقوقه”.

يذكر أن قانون التأمين الاجباري هو من أحكام الفقرة (7) من قرار مجلس قيادة الثورة المرقم 815 في 20/6/1982.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق