سياسية

هام حميد الهايس يكشف حقيقة الخطة الأميركية لإنشاء “جييش سني” في العراق

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

سخر رئيس مجلس إنقاذ الأنبار حميد الهايس، الخميس، من الأنباء التي تتحدث عن خطة لإنشاء “جييش سني” في العراق، برعاية أميركية، معتبرا أنها “محض شاائعات فقط “.

وقال الهايس في تصريح صحفي تابعته اليوم الثامن إن “الانباء المتداولة عن نية الولايات المتحدة الاميركية إنشاء جييش من السنة في الأنبار وصلاح الدين ونينوى، غير صحيحة ولا أساس لها”.

وقال الهايس، “ليس هناك أي مباحثات مع أي طرف بشأن خطوة من هذا النوع، وليس هناك على الأرض ما يدعم هذه الشاائعات المغرضة”.

وقال ، “لا حقيقة لهذه الأنباء، وليس لنا أي صلة بها”.

من جهته، استبعد الخبير الامني فاضل ابو رغيف، ، أن “تقوم الولايات المتحدة بتجنيد سنة”، مشيرا إلى أن قرارا من هذا النوع “سيتسبب في زعزعة ألامن الداخلي والوطني، وهذا ما لا تريده واشنطن في الوقت الحالي”.

وشدد أبو رغيف، على أن “الحكومة العراقية لن تسمح بهذه الخطوة أبدا”، مبيناً أن “وزارتي الدفاع والداخلية والحكومة العراقية، هي الجهات المعنية بقضية التجنيد، ولا يمكن لأي طرف آخر أن يتدخل”.

وتداولت وسائل إعلام محلية، أنباء عن توجه أميركي، لدعم عملية واسعة لتجنيد سنة في قوة عسكرية خاصة، زاعمة أن واشنطن هي من ستتولى تمويل هذا المشروع، بعيدا عن الحكومة العراقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق