سياسية

بالتفاصيل الديمقراطي الكردستاني يصف “اهاانة” علم كردستان بـ”سابقة كبيرة ” ويطالب بالتحقيق

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

وصفت اليوم كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني، ما اسمتها بـ “الاهاانة المتعمدة” التي قام بها أحد أفراد القوات المسلحة لعلم كردستان، بـ”السابقة خطييرة”، فيما طالبت رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بفتح تحقيق عاجل بالموضوع.

وقالت الكتلة في بيان، تابعته اليوم الثامن “على الرغم من أننا لم نستفق بعد من هول جرائم النظام البائد تجاه شعبنا في كردستان، والتي تكتشف يوماً بعد يوم في كل بقعة من بقاع أرض العراق، وآخرها إكتشاف مقببرة جماعية أخرى للكورد في صحراء السماوة، مازلنا نلاحظ بعض التصرفات الغريبة من قبل أناس لايقدرون ما فعله للكرد للعراق التي قدمها شعب كردستان في سبيل نيل الحرية”.

وكشف ، إن “ما قام به أحد أفراد القوات من إهالنة متعمدة لعلم كردستان، يعد سابقة على التعايش السلمي وتحريضاً بين مكونات الشعب العراقي، بل ومخالفة صريحة للدستور العراقي الذي إرتضيناه حكماً فيما بيننا، وأن مثل هذه الممارسات المقييتة سوف يعقد الوضع السياسي والإجتماعي في العراق”.

وكشفت الكتلة إن “علم كردستان بالنسبة لنا يمثل رمزية خاصة لايمكن المساس بها، ولايمكن السكوت عن هذه الممارسات التي تعيد بنا الأذهان إلى حقبة مظللمة ولت إلى غير رجعة”.

وتابعت، “بهذه المناسبة، نطالب القائد العام للقوات المسلحة بفتح تحقيق عاجل وفوري بخصوص الحادثة المشينة التي أساءت إلى شعبنا في كردستان، وبالذات إلى عوائل الشهدااء والمؤنفلين، وإنزال العقوبة العادلة بحق من أساء إلى شعب قدم الاف القرلابين من أجل التخلص من نير النظام السابق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق