سياسية

هام بعد ان اساء لمقام السيد السيستاني نائب في الفتح يطالب

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

دعا اليوم النائب عن تحالف الفتح فاضل جابر ، السبت 10 اب 2019، الى تقديم شكوى ضد القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، ماجد شنكالي بتهمة التجااوز على مقام المرجعية الدينية.

وقال جابر في حديث تابعته اليوم الثامن إن” خطب الجمعة للمرجعية الدينية الرشيدة حفظت العراق من التنظيم وحفظت المتكلم نفسه ( شنكالي ) من احتلال التنظيم لمناطق اقليم كردستان بعد فتوى الجهاااد الكفائي وهبة العراقيين لدحر التنظيم”.

وقال ان ” حديث شنكالي عن خطب المرجعية غير مسؤول وغير منطقي حيث أن المرجعية الرشيدة هي من ترسم الطريق الصحيح لبناء الدولة والجميع ينظر لها كمرجعية ابوية”.

واشار الى أن” التكلم بهذا المنطق محاولة لإعادة العراق الى المربع الاول”.

وطالب جابر ” مجلس النواب ولجنة المصالحة بتقديم شكوى ضد شنكالي بتهمة التجاوز على المرجعية الدينية”.

ودعا القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني ماجد شنكالي، السبت، 10 آب، 2019، السياسيين الذين قال انهم ينتظرون خطب الجمعة وتوجيهاتها، الى التحول الى طلبة في الحوزة والمعاهد والكليات الدينية.

وذكر شنكالي في تغريدة على موقعه بتويتر تابعتها اليوم الثامن ، أن “‏الدولة التي تدار من خلال خطب الجمعة وتوجيهاتها لايمكن ان تكون دولة مدنية مواكبة للتقدم والتطور”.

وقال، إن “على سياسييها وقادتها الذين ينتظرون تلك الخطب وتوجيهاتها، ان يتحولوا لطلبة في الحوزة والمعاهد والكليات الدينية بدلاً من تسنم مسؤولية ادارة الدولة وقيادتها”.

ولاقت خطبة المرجعية الدينية الجمعة تفاعلاً سياسياً استثمره سياسيون بمهاجمة الحكومة.

ووجه ممثل المرجعية الدينية في كربلاء أحمد الصافي، الجمعة (9 اب 2019)، مجموعة من الأسئلة، التي قال إنه “لا يعرف أجوبتها”، بخصوص أموال العراق، وأين ذهبت.

وقال الصافي في خطبة الجمعة، من الصحن الحسيني بكربلاء: “أين ذهبت أموال البلاد بأرقامها المرعبة، ولماذا ما زالت معاناة الشعب العراقي مستمرة”، مضيفاً أنه “في كل يوم نسمع عن الفسساد، وعن ارقامه الكبيرة والمهولة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق