سياسية

محافظ كردي يهااجم مسؤولة عراقية ويصفها بالرفيقة البعثية

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

وصف اليوم محافظ دهوك القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني فرهاد الاتروشي، الأحد، 01 أيلول، 2019، مسؤولة عراقية بـ”الرفيقة البعثية”، فيما بين أن زعيم الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني عفا عن الجيش العراقي مرتين.

وذكر الاتروشي في تغريدة على موقعه بتويتر ت “مع الأسف الشديد ماجدات ورفيقات حزب البعث تتحدث عن أن مسعود بارزاني لم يقدم شيء للعراق!! و هي قدمت و عملت للعراق”.

وتابع قائلاً، إن “هناك قنوات اعلامية تم تاسيسها بأموال البعث والعراق، وتقوم باستنطاق ماجدات البعث، للحديث ضد مسعود بارزاني، وهو أحد أعظم قادة العراق المعاصر، على حد تعبيره.

وتساءل الاتروشي: “من انتِ لتوزعين صفر لفلان و فلان!! هذا اللسان السليط و البذاءة و الانحطاط و قلة الأدب من شيمكم، ويكفي لمسعود بارزاني انجازه المتضمن العفو عن كل الجيش العراقي الذين أسروا في كردستان سنة 1991 وعام 2003، ويكفي أن نواة الجيش العراقي في عام 2003 بدأت من ألوية البيشمركة… أكتفي بهذا وإلا؟”.

وكانت رئيس حركة إرادة مستشارة رئيس الوزراء لشؤون المرأة حنان الفتلاوي، تساءلت في حوار متلفز، عما قدمه الرئيس السابق لإقليم كردستان، مسعود بازاني للعراق، مبينة أنه “لم يقدم للعراق غير الفتن والمشاكل”، على حد تعبيرها.

وأضافت، أن ” تقييمها لبارزاني هو صفر ، بشكل عام، لم يقدم شيئا، سوى لـ(ربعه) وأخذ كل الذي يريده”، موضحة انه “لم يسهم بتهدئة الخطاب، ولم يسلم العراق من نفط الإقليم، ولا من خيرات المنافذ الحدودية”.

بعد ذلك رد عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني عماد باجلان، السبت (31 آب 2019) على تصريحات الفتلاوي بشأن زعيم الحزب مسعود بارزاني.

وقال باجلان إن “حنان الفتلاوي آخر من يتحدث عن مسعود بارزاني، الذي قاارع الأنظمة وقدم مئات من أبناء عائلته وعشيرته النظام السابق في فنادق 5 نجوم أو من شاشات التلفزيون والإذاعات”.

ورأى أن “بارزاني قدم الكثير للعراق وليس كردستان فقط، وهو الوحيد الذي عارض نهج الحاكم المدني الأمريكي بول بريمر، كما تدخل في الكثير من الملفات لحسمها وعقد الصلح بين المتخاصمين”.

وأضاف: “نتحدى حنان الفتلاوي وحزبها وكتلتها أن يقدموا ما قدمه بارزاني للعراق، ولو بنسبة واحد من ألف”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق