سياسية

تحذذيرات من اتهام رسمي للعراق بتورطه بضررب السعودية

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

هااجم اليوم عضو لجنة الامن والدفاع النيابية، كريم عليوي، السعودية على خلفية اتهام وسائل اعلام تابعة لها للعراق بالسماح بتحلييق طائرات مسيرة قصصفت منشآت نفطية سعودية يوم أمس السبت.

وقال عليوي في تصريح تابعته اليوم الثامن إن “محور السعودية، امريكا، واسرائيل، معروف بتشكيكه بإعلام وحكومة العراق وعدم رضا السعودية عن الحكم بعد سقووط نظام صدام حسين عام 2003”.

واشار الى ان “السعودية معروفة بحرربها مع دول كثيرة، وكل الطائرات المسييرة التي تضررب السعودية جاءت من اليمن بشكل مباشر “، مشيراً الى أن “اتهاام العراق بهكذا امر يستدعي تقديم شكوى في مجلس الامن في حال تحول حديث الاعلام الخليجي الى اتهاام رسمي لبغداد”.

واكد ان “المشروع الصهيوامريكي – السعودي، يحاول النيل من سمعة العراق لاهداف كثيرة بسبب مواقف العراق ويعتبرونه في حااضنة ايران ولديهم تشكيك بفصائله التي واجهت التطرف “.

وطالب عليوي “السعودية بلججم من يتهممون العراق بتسهيل الضرربات الاخيرة والا تعتبر شريكة في الاتهام الذي لا يرقى لتوفر ادلة واضحة”.

وكانت شبكة “سي إن إن” الأمريكية الإخبارية أفادت بأن الشي الذي استهددف، معملين كبيرين تابعين لشركة “أرامكو” في السعودية وتبنته جماعة الحوثيين اليمنية نفذ من العراق.

ونقلت الشبكة عن مصدر وصفته بالمطلع على مجريات التحقيق الذي أسفر عن توقف 50% من إنتاج الشركة الحكومية السعودية قوله إن المعلومات الأولية تؤكد أن القصصف نفذ بواسطة طائرات مسيرة لم تقلع من اليمن بل من العراق بشكل مباشر .

وفي وقت سابق، نقلت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية، ، عن مسؤولين في الخليج قولهم إن الخبراء يدرسون احتمال استخدام على منشآت النفط السعودية صوااريخ كروز أطلقت من العراق أو إيران، من دون استبعاد فررضية الطائرات المسيرة.

ونفى المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، الأحد (15 أيلول، 2019)، استخدام الاراضي العراقية لمهااجمة منشآت نفطية سعودية.

وقال المكتب إن “العراق ينفي ما تداولته بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي عن استخدام اراضيه لاستهدداف منشآت نفطيّة سعوديّة بالطائرات المُسيّرة، ويؤكد التزامه الدستوري بمنع استخدام أراضيه للعدواان على جواره وأشقائه وأصدقائه”.

وكشف أن “الحكومة العراقية ستتعامل بحزم ضد كل من يحاول تجااوز الدستور، وقد شكلت لجنة من الاطراف العراقية ذات العلاقة لمتابعة المعلومات والمستجدات”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق