سياسية

اول سياسي عراقي بشكل جاد يؤيد انتخابات باشرف اممي ويؤيد المتظااهرين بعد المرجعية

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

قدم اليوم  زعيم تحالف النصر ورئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، الاثنين، 7 مقترحات بشأن وضع حلول لـ”الازمة الراهنة”، مشددا على تعديل قانون الانتخابات واجراء انتخابات جديدة باشراف أممي، وتجريم الوجود المسلح خارج الدولة.

وقال العبادي في بيان تلقى “اليوم الثامن ” نسخة منه اليوم (14 تشرين الاول 2019)، إنه “عطفا على مواقفنا التي ابتدأت منذ اليوم الاول للازمة الراهنة، فاننا نضع بين ايديكم المقترحات التالية، املين الاتفاق عليها تأدية للمسؤولية الوطنية:

1. وحدة واستقرار وسيادة الدولة خط احمر لا يجوز تجاوزه تحت اي ظرف لضمان عدم الانزلاق نحو الفوضى، يضمن ذلك الدستور والقوانين النافذة ومصالح البلد العليا.

2. تقديم الجنااة الى العدالة، والاعتذار للشعب، واطلاق سراح جميع المعتققلين السلميين، وايقاف عمليات المطاردة، وضمان التعويض ورد الاعتبار للافراد والمؤسسات الاعلامية، مع ضمان حق التظااهر السلمي والتعبير عن الراي.

3. تشكيل محكمة قضائية مستقلة لحسم سريع ونزيه وعادل لجميع ملفات الفسااد.

4. الدعوة لانتخابات برلمانية ومحلية مبكرة على ان لا يتجاوز سقفها 2020، مع تعديل قانون الانتخابات الحالي، وضمان آلية انتخابية نزيهة وباشراك اممي بالاشراف على الانتخابات ونزاهتها.

4. تقوم الحكومة الحالية باجراءات سريعة لحصر السلالح بيد الدولة وتحرييم اي وجود مسللح خارجها، والتعهد بفك الارتباط بين اي عمل سياسي وعسكري.

5. تتعهد الحكومة الحالية بالعمل لفرض القانون على الجميع وكشف المتمردين على الدولة، والعمل بموجب الدستور والقوانين النافذة لضمان سيادة الدولة على اراضيها وثرواتها وقرارها الوطني بما فيه تصحيح العلاقة بين بغداد واقليم كردستان.

6. تقوم الحكومة الحالية بتقديم ما أمكن لاحتواء الازمات الخدمية والمعيشية للشعب وبالذات للشباب والعاطلين عن العمل، على ان تقدّم الحكومة المنتخبة الجديدة حزم اصلاح شاملة لبنى الدولة اداريا واقتصاديا وتعليميا وتنمويا وفق اسس الحكم الرشيد الفعّال.

7. تتعهد الاحزاب المشاركة بالانتخابات بضمان تشكيل حكومات مستقلة، وانهاء المحاصصة المقيتة، وتفعيل مجلس الخدمة الاتحادي، والشروع بوضع مسارات التغييرات الدستورية اللازمة، ووضع خارطة طريق واضحة لانتشال الدولة من الافلاس والعجز بسبب السياسة الريعية والذهاب الى التنوع الاقتصادي الحيوي لتوفير فرص عمل للشباب والعاطلين عن العمل، وبضمان المصالح الوطنية بعيدا عن اي محور اقليمي ودولي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق