سياسية

بالتفاصيل “التزاما” بتوجيهات السيستاني.. اول سياسي عراقي يستقيل من مكتب عبد المهدي

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

أعلن اليوم أمجد الجابري عضو خلية المتابعة في ذي قار، الأربعاء، استقالته من مكتب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، لـ “عجزه” عن تحقيق تغيير ملموس في “المحافظة  ”.

وقال الجابري في بيان نشره عبر صفحته الشخصية في فيسبوك، وتابعه “ اليوم الثامن ” اليوم (16 تشرين الأول 2019)، : “بعد تكليفنا بالعمل في خلية المتابعة المرتبطة بمكتب رئيس الوزراء لتنفيذ مهام خدمية في محافظة ذي قار استطعنا، (وبما يتلائم مع المساحة المتاحة لنا)، إعادة العمل بعدد من المشاريع المتوقفه منذ 2014 ومناقلة وتدوير مبالغ لصالح تلك المشاريع ووضع أسس للعمل في أغلب الأقضية والنواحي”.

وأضاف، : “حيث إننا لم نستطيع تحقيق تغيير ملموس خلال الـ 6 أشهر من عمر تكليفنا، كون المحافظة منكووبة بكل ما تحمله الكلمة من معنى من كل الجوانب بسبب عدم وجود أرضية مهيأة للعمل تتحملها الحكومات المحلية المتعاقبة وقلة دعم الحكومة المركزية أو انعدامه تجاه محافظة ذي قار، قررت تقديم استقالتي من العمل في مكتب رئيس الوزراء”.

وتابع، أن قراره يأتي “انسجاماً مع توجيهات المرجعية الدينية العليا بتحمل المسؤولية الشرعية والوطنية وإكراماً لدمااء الشهدااء ونزولاً عند رغبة ابناء شعبنا بتحقيق التغيير المنشود، وإشاعة ثقافة الاستقالة، فالوطن أغلى من كل المواقع”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق