سياسية

تفاصيل جديدة تكشفها ممثلة الأمم المتحدة مع السيستاني

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

كشفت اليوم ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جينين بلاسخارت، عن تفاصيل لقائها مع المرجع الديني الأعلى علي السيستاني ، في النجف.

وذكرت بلاسخارت، في تصريحات متلفزة تابعها اليوم الثامن ، 11 تشرين الثاني 2019، ان “الحوار مع المرجع الاعلى في النجف، علي السيستاني، كان صريحا وتميز بالدفء”، فيما أكدت أنها ستقدم احاطة لمجلس الأمن مطلع الشهر المقبل بشأن ما يحدث من انتهاااكات في العراق.

واضافت ان “لقاءنا بالسيستاني جرى خلاله التأكيد على ضرورة ايقاف ارااقة الدمااء من قبل الحكومة العراقية”، مبينة أنها حثت الكتل السياسية على المباشرة باحتواء الشارع العراقي من خلال الاستجابة لمطالب المتظااهرين، مؤكدة وقوف منظمتها نع الشعب العراقي، من خلال تقديم الدعم له.

واشارت إلى أن “العراق ذو سيادة وموارد كثيرة”، موضحة أن الامم المتحدة “وظيفتها تقديم المشورة”.

وكانت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة، جينين بلاسخارت، أفادت في مؤتمر صحفي أمس، عقب لقائها المرجع الأعلى، علي السيستاني، بأن “المرجعية تؤكد أن المتظااهرين لن يعودوا إلى منازلهم، قبل تحقيق جميع مطالبهم”، كما أوضحت أن “المرجعية قلقة من عدم جدية القوى السياسية اجراء الإصلاحات”.

وشددت المرجعية، بحسب بلاسخارت، على أنه “لا يمكن ان يكون العراق ساحة للتصفييات السياسية ويجب احترام سيادته من الجميع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق