سياسية

علاوي سنقدم شكوى على ايران لتدخلها بتدميير العراق ويكشف موقف جديد

علاوي يصعد من لهجته ضد إيران.. ويوجه مطالب لمرحلة ما بعد عبد المهدي

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

اعتبر اليوم  زعيم ائتلاف الوطنية إياد علاوي، اليوم الجمعة، أن رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي لا يتحمل إلا الجزء الأصغر بما رافق حركة الاحتجاااجات الشعبية من أعمال عنننف وسقوط الضحاااايا، فيما قدم سلسلة مقترحات أبرزها تشكيل حكومة تصريف أعمال.

وذكر بيان لمكتب علاوي تلقت  اليوم الثامن ” نسخة منه، أنه ” نوضح للرأي العام ان قضية التظاااهرات والمتظاااهرين لا يتحمل فيها السيد عادل عبد المهدي الا الجزء الاصغر منها، حيث ان الجزء الاكبر من المشكلة يكمن في طبيعة وهيكلية العملية السياسية التي اصبحت مؤذذذية ومدمممرة للعراق، وادت الى شرذذمته، واعتمدت التهميييش، والاقصاء، والطااائفية السياسية، وارتهنت قراراتها الى القوى الخارجية الاقليمية، وادخلت مصير العراق بعد ان اضعفته الى لعبة الامم”.

وأضاف أن ما ينبغي عليه العمل اليوم هو ” تشكيل حكومة تصريف اعمال تكون مهمتها التهيئة لاجراء انتخابات نزيهة مبكرة بمدة لا تتجاوز ٤ او ٥ اشهر”.

ودعا إلى “اقالة المفوضية الحالية واعتماد مفوضية جديدة من نقابة المعلمين والمحامين والاعضاء السابقين في المفوضيات السابقة المشهود لهم بالكفاءة والنزاهة”.

وحث على “محاكمة المفسسسدين وحماتهم وكل من تورط بسفففك الد(م العراقي وتقديمهم الى محاكمات علنية”.

ودعا أيضا إلى “تحرير القرار السيادي العراقي وضمان استقلاليته بعيداً عن التأثيرات الاقليمية المهينة من هذا الطرف او ذاك”.

وطالب بـ” الخروج من المحاصصة الطاااائفية وتعديل بعض فقرات الدستور و استكمالها من حكومة ومجلس نواب منتخب، ومنع ظهور قوااائم تمثل الطااائفية او التي تسيس الدين او المذهب وسن قانون جديد للانتخابات”.

وختم البيان بالقول “نستنكر التصريحات من بعض الموظفين الايرانيين المتكررة التي تتضمن اتهاماااات وافتراءات بحق المحتجين السلميين، ونعتبر ذلك تدخلاً في الشأن الداخلي، وهو ما سنقدم بهِ شكوى لدى منظمة التعاون الاسلامي وجامعة الدول العربية والامم المتحدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق