سياسية

هام اول تصريح لسائرون بعد انشار اسماء 5 مرحشين

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

كشف اليوم النائب عن تحالف سائرون، محمد الغزي، الأحد (8 كانون الأول 2019) موقف تحالفه من الأسماء التي طرحتها الكتل السياسية لمرشحي منصب رئيس الوزراء.

وقال الغزي، في حديث تابعته اليوم الثامن إن “الكتل السياسية طرحت الكثير من الاسماء كمرشحين لرئاسة الوزراء بدل رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، وموقف سائرون كان رافضا لتلك الأسماء”.

وبين الغزي انه “في حال أخفق رئيس الجمهورية برهم صالح في تكليف مرشح لرئاسة الوزراء خلال مدة الـ15 يوماً وفق التوقيتات الدستورية، سوف يلجأ الى المادة 81 من الدستور العراقي، التي تقول انه في حال خلو المنصب، يتولى رئيس الجمهورية بمهام رئيس الوزراء”.

وكان مجلس النواب، قد وافق، الأحد (1 كانون الأول 2019)، على استقالة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي من منصبه، والذي قدمها بعد أن دعت المرجعية الدينية العليا، الجمعة (29 تشرين الثاني 2019)، البرلمان إلى إعادة النظر بثقته في الحكومة، على خلفية مقتتتل عشرات المتظاهرين وإصابة المئات خلال الأيام القليلة الماضية في النجف وذي قار.

وسارعت الكتل السياسية الى عقد اجتماعاتها، منذ عشية اعلان استقالة عبد المهدي، وحتى قبل أن يقبلها مجلس النواب، فيما تداولت وسائل اعلام، أن كتلة دولة القانون، بزعامة نوري المالكي، رشحت وزير التعليم الحالي قصي السهيل، او أحد القضاة، لتولي منصب رئاسة الحكومة، وأن زعيم تحالف الفتح، هادي العامري ورئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، طرحا اسم كل من فائق زيدان وعلي الشكري ووزير العمل السابق محمد شياع السوداني، وصالح الحسناوي، ووزير النفط الأسبق إبراهيم بحر العلوم، لتولي المنصب، فيما رجح آخرون أن الأسماء المطروحة للإعلام خارج “اللعبة”.

وفي السياق ذاته رأت عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية، آلا طالباني، اليوم، أن رئيس الوزراء المقبل سيتم فرضه من الخارج ولكن ’’الغربي’’ هذه المرة، بحسب تعبيرها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق