سياسية

عبد المهدي في بيان جديد

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

رأى اليوم رئيس حكومة تصريف الاعمال، عادل عبد المهدي، الأربعاء (15 كانون الثاني، 2020) أن اغللاق المدارس وفررض رأي معين امر غير مشروع، فيما أكد ان حكومته لن تقبل بأي ســ.لاح خارج اطار الدولة.

وقال عبد المهدي، في جلسة مجلس الوزراء الاعتيادية، بحضور المحافظين، إن “اغلاق المدارس امر غير مشروع ومن يطالب بالحقوق يجب ان يلتزم بالقانون”، مبينا أن “النظام يجب ان يعود وهناك تجاااوب من شرائح مجتمعية لتحقيق هذا الهدف”.

وأضاف: “يجب ان يحترم الجميع للقوانين ولا نجاح لأية مطالبات بالحقوق ان لم تلتزم بالقانون والدستور”، مؤكدا: “لن نقبل بأية قوة او ســ.لاح خارج اطار الدولة سواء من أحزاب او اية جهة”.

ورأى أن “الوضع في الداخل معقد والتظاهرات تركت اثاراً إيجابية وسلبيية”، مبينا أن “العراق ما زال قوياً والأزمات من الممكن تجاوزها”.

وشدد على اعتماد “الطررق الأنسب لإعادة اكبر قدر ممكن من النظام الى البلد”، مطالبا “بتسريع عملية تسمية رئيس وزراء جديد وتشكيل حكومة ذات صلاحيات كاملة”.

وفيما نبه الى أن “من يطالب بالحقوق يجب ان يلتزم بالقانون ويجب ان يحترمه الجميع”، أشار الى أن “أي اضعاف للحكومة هو اضعاف للبلد”.

وتابع: “لقد أسسنا علاقات مع الخارج هي الأفضل منذ نشأة الدولة العراقية عام 1920”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق