سياسية

بلاسخارات تعتمد تقرير خلف للتظاهرات وتنسبة للامم المتحدة

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

أصدرت اليوم بعثة الأمم المتحدة في العراق “يونامي” الخميس (30 كانون الثاني 2020) تقرييراً جديداً بشأن الأوضاع في العراق، مؤكدة أن البلاد لن تتحمل الشــ.لل السياسي والاقتصادي.

وحثت الممثل الخاص للأمين العام للعراق، جانين هينيس ‏بلاسشارت، في التقرير، “على زيادة الجهود المبذولة لتحقيق المزيد من اجل كســ.ر ‏الجمود السياسي والضغط قدما بإصلالحات كبيرة”، محذذرة من أن “استخدام القووة يكلف حياة ثمينة ‏ولن ينهي الأزمة”.‏

وأضافت، أن “‎استمرار الخسااارة في ارواح الشباب واراقة الدــ.ماء اليومية امر لا يحتمل”، مشيرةً إلى أن “قتــ.ل ما لا ‏يقل عن 467 متظاهراً وأكثر من 9,000 جريح منذ 1 تشرين الاول، أمر مؤسف بالنسبة ‏لها”‏‎.‎

وتابع التقرير، أن “الامم المتحدة سجلت زيادة استخدام الذخيييرة الحيية من قبل قوااات الامن مؤخرا”.‏

واشار التقرير إلى أن “اطلاللق النااار من قبل مسلللحين مجهولين على المتظاااهرين واستمرار قتــ.لهم أمر ‏مثير للقلق، ومن الضرروري ان تحمي السلطات العراقية حقوق المتظاهرين السلميين وان تضمن ‏امتثال جميع استخدام القوة للمعااايير الدولية”.‏

ودعت بلاسخارت، بحسب التقرير، إلى “تقديم مرترركبي القتــ.ل والهجمااات غير القانونية إلى العدالة”‎، ‏لافتة إلى أن “العمل السياسي والتقدم في البحث عن الحلول يجب ان يحل محل التردد لتقديم ‏الوعود والنوايا العديدة”.‏

وبينت، أن “بناء المرونة على مستوى الدولة والمجتمع هو السبيل الوحيد للمضي قدما لإخراج ‏الشعب العراقي من اليأس وتجديد الأمل”‏‎.‎

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق