جميع الاخبارسياسية

خفايا واسرار ونقط لم ينتبه عليها العراقيين بلقاء السيد مقتدى

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

قال اليوم زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الاثنين (24 شباط 2020)، إن أي حكومة بعد 2003 وإلى الان لن تتشكل من دون تدخلي الشخصي.

وقال الصدر، في مقابلة متلفزة: “أنا اعتبر نفسي رقيب على الثوار ووالد لهم وستحل كل الأمور الإشكالية مع المتظاهرين”، مضيفا: “سأعلن عدااائي للثوااار في حال تكررت حااادثة الوثبببة”.

وأردف: “أتعهد بكشف قــ.تلة المتظاهرين في ساحة الصدرين سواء نجحت الثورة ام لم تنجح”.

وبشأن تكليف رئيس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي، قال الصدر: “لم أوافق عنه ولكنني سكت عنه ورئيس الجمهورية هو من كلفه”.

وأعرب عن تمنيه: “من الكرد والسنة التعاون لتشكيل حكومة بعيدة عن المحاصصة”، مبينا أن “السياسيين (قافلون) على المحاصصة”.

وأضاف: “لم تشكل أي حكومة في العراق منذ 2003 من دون تدخلي”.

ورأى أن “الانتخابات المبكرة امر واجب على رئيس الوزراء”.

وأكمل: “أنا مستعد لتسليم سلاللح سرايا السلام الى الدولة خلال الفترة المقبلة”، مضييفا: “”لن نسمح بتقسيم العراق من قبل أي طرف سياسي”.

وقال إنه أمهل “عبد المهدي (رئيس الوزراء المستقيل) عاماً واحداً ثم (جررخته) تغرييدة!”، مبينا أن “عبد المهدي لم ينجح بشيء سوى بعلاقاته مع الأحزاب”.

وكشف الصدر، عن رسائل وصلته بـ”حرررق العراق في حال تسمية رئيس وزراء خارج التوافقات السياسية”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق