سياسية

السفير الإيراني في بغداد يريد تسهيل دخول المسافرين والبضائع الى العراق!

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

بحث السفير الإيراني لدى بغداد إيرج مسجدي، الأربعاء، مع مسؤولين عراقيين تسهيل دخول وخروج المسافرين والسلع عبر المنافذ الحدودية البرية بين البلدين، وفقاً لوسائل إعلام رسمية إيرانية.

ووفقاً لتصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية، وتابعها “ اليوم الثامن ” اليوم (22 آذار 2020) فإن “مسجدي تفقد معبر مهران الحدودي في محافظة ايلام ومعبر زرباطية في الجانب العراقي منه، والتقى خلال هذه الزيارة التفقدية مسؤولي المعبرين للبحث في سبل تسهيل دخول وخروج السلع والمسافرين وتذليل العقبات الناجمة عن تفشي فيروس كورونا”.

وأضافت، أن “السفير الإيراني لدى بغداد بحث مع محافظ إيلام قاسم دشتكي سبل تطوير علاقات هذه المحافظة الإيرانية مع محافظتي واسط وديالى العراقيتين”، قائلاً إن “حدود البلدين تحولت إلى حدود صداقة وتعاون وتنمية العلاقات الاقتصادية”.

وأضاف، أن “الحدود مغلقة في الوقت الحاضر للحد من تفشي فيروس كورونا”، مشيراً إلى قيامه بـ”تكليف الكوادر المعنية في السفارة لمتابعة ومعالجة مشاكل معبر جيلات الحدودي (في مدينة دهلران) مع الجانب العراقي”.

ونقلت الوكالة عن محافظ إيلام تأكيده على “ضرورة تدشين الاسواق الحدودية في جيلات وجنكولة وهلالة الشمالي بعد عودة الاوضاع الى طبيعتها”، مشيراً إلى أن “حدود جنكولة معتمدة بصورة رسمية من قبل الحكومة العراقية وهي بحاجة الى اكمال البنية التحتية في الجانب العراقي منه (معبر الشهابي في محافظة واسط)”.

وأشارت الوكالة الإيرانية إلى أن الملحق العسكري في سفارة إيران لدى بغداد، العميد مراديان، رافق مسجدي خلال الزيارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق