سياسية

قيادي في الحشد يهــ.دد الحكومة العراقية

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

هــ.ددت ميليييشيات تدعي الانتماء الى الحشد الشعبي المدعومة من ايران ، اليوم ، باستهداف الحكومة العراقية ، اذا ماحاولت منعها من شن هجــ.مات ضد القوات والمصالح الامريكية في العراق ، قائلة انها (الحكومة العراقية) غير قاادرة على فعل شيْ ضدها.

القيادي في الحشد الشعبي، كمال الحسناوي، علّق على عملية استهدااف آليات امريكية جنوب العراق ليل امس ، بالقول أن العمليات ستستمر والحكومة لا تستطيع فعل شيء رادع وستكون مستهدفة اذا فعلت.

الحسناوي ، قال في تصريحات صحفية ، تابعتها (باسنيوز) ونقلتها اليوم الثامن إن “العراق يمر بمرحلة جدا خطيــ.رة من خلال تواجد المحتل(في اشارة الى القوات الامريكية) “، مضيفاً أن “الاستهتاار الأمرييكي ما يزال في العراق ويحوّل بعثااته الدبلوماسية لقواعد عسكررية عن طريق وضع منظومات صد الصواااريخ”. معتبراً ، أن “نصب منظومة الباااتريوت في مبنى السفارة الأمريكية ببغداد مخالف للأعراف والقواانين الدولية ، وأعطى الشررعية للمقااومين للقضااء على التواجد الأمريكي” وفق قوله.

وهــ.دد الحسناوي الحكومة العراقية ، بالقول أن “الحكومة لا تستطيع ان تعمل شيء ضد فصاااائل المقاااومة، وان فعلت ستكون مستهدفة ” ، مردفاً ” الاجدر بها الابتعاد عن هذه الأمور وتذهب باتجاه طمأانة الجمهور والمضي بإخراج القوات الأمريكية”، مضيفا أن “الفصااائل التي ضررربت القوات الأمريكية على الطرييق السريع في محافظة المثنى ستعيد العملية اينما تواجدت القوات الأمريكية”.

وكان مسلللحون (يعتقد انهم من ميليييشيات تابعته الى الحشد) أضرموا النيييران في ناقلات عراقية “تحمل معدات لوجستية أميركية” على الطريق السريع بين السماوة والديوانية جنوبي العراق.

فيما نفى مكتب المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في تصريح صحفي ، علم الوزارة بأي هجــ.وم استهدف مصالح أميركية في العراق، وتحديدا في منطقة الديوانية ومحيطها، كما ورد في بعض التقارير الإعلامية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق