سياسية

بالأرقام.. العراق وكورونا في شهر تموز: مؤشر سلبي و 4 مؤشرات إيجابية

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

برزت في شهر تموز الجاري الذي ينتهي غداً ، 4 مؤشرات إيجابية في العراق قابلها مؤشر سلبي في مواجهة كــ,.ورونا وفقاً لبيانات وزارة الصحة الخاصة بالموقف الوبائي.

وقال المتخصص بعلم الوبائيات بدائرة صحة بغداد / الرصافة د. وسام التميمي في تصريح متلفز تابعته (بغداد اليوم) إن “عدد الاصااابات كــ.ورونا شهد إرتفاعاً في الأسبوع الأخير من تموز وبواقع 18435 إصاابة قياساً بـ 15918 في الأسبوع الأول من الشهر وهذا مؤشر سلبي يستوجب أخذ الحيطة والحـ.ذر”.

واضاف “اقتربنا من حاجز الـ 3 الآف إصاابة يومياً بسبب استمرار حالة عدم الإلتزام باجراءات الوقااية من قبل كثير من المواطنين ،دول كانت تسجل اقل من 10 الآف اصاابة يومياً كفرنسا وإيطاليا والمانيا تراجعت لديها الاصاابات لما دون الخمسمائة يوميا بل اقل لإنها طبقت الوقاية والتباعد الاجتماعي كما يجب”.

وكشف عن تسجيل 4 مؤشرات ايجابية بالمقابل “الأول ارتفاع عدد المتعافين من 11612 في الأسبوع الأول من تموز إلى 13413 في الأسبوع الأخير”.

وتابع أما المؤشر الثاني وفقاً للتميمي “فيبين انخفاض نسبة الإصابة قياساً بعدد الفحوصات من 19.6٪ إلى 15.2٪ فيما يشير الثالث إلى انخفاض نسبة الوفــ.يات قياساً بعدد المصاابين من 4.6٪ إلى 3٪”.

ولفت في مؤشر رابع “بأن كل حالة وفاة كان يقابلها في الأسبوع الأول 16 متعافٍ وارتفع العدد في الأسبوع الأخير إلى 29 متعافٍ”.

وكان وكيل وزارة الصحة، حازم الجميلي، أكد في وقت سابق ان اي تغيير او تخفيف بالإجراءات الوقائية من كــ.ورونا يعرض العراق الى خطــ.ر كبير، مشيرا الى الارتفاع المستمر بعدد حالات الشفاء غير كاف لتجااوز الخــ.طر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق