سياسية

هام مسؤول في الصحة يرد على دعوات كسر التباعد لـ’إحياء الشعائر’ في كربلاء

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

ردّ مدير مستشفى الحسين في محافظة كربلاء نقيب الأطباء في المحافظة، صباح الحسيني، الاربعاء، على دعوات كسر التباعد الاجتماعي في المحافظة.

وقال الحسيني في بيان تلقى ” اليوم الثامن ” نسخة منه،(5 آب 2020)، إنه “تتكلمون و كأنما نحن ضد الشعائر الحسينيه الاصيله وكأنما نحن نحاارب الشعائر، وكأنما الاوضاع طبيعيه و الوباء مسيطر عليه، استغرب ان الوبباء يأكل المجتمع ونحن ندعوا الى التجمعات وندعوا إلى التعايش كما اسماه احدهم (مع الوباء) وهو لايعرف معنى التعايش بالمفهوم الطبي، وكأنه رمى المجتمع بمحررقة والذي ينجو ينجو والذي يمــ.وت يمــ.وت”.

واضاف، “لا تلوموا الكادر الطبي حين لاتجدوا الدواء اللازم لعلاج المررضى، حيث مضى اكثر من خمسة اشهر نبحث عن الدواء في الاسواق و بشق الأنفس نجده”.

وتابع، “لاتلوموا الكادر الطبي اذا لم يوفر الأوكسجين لكم في المستشفى، لان الاوكسجين يستورد من الخارج و في اي لحظة لانستطيع توفيره”.

ولفت، “لاتلوموا الكادر اذا لم يقف و يلبي احتيااجاتكم لانه قضى خمسة اشهر واقفاً معالجاً وتاركاً لأسرته ولايستطيع تقبيل والديه خوفاً عليهم من العــ.دوى”.

وختم بالقول، “لاتلوموا الكادر والمستشفى التي لاتوفر لك سريرا للنوم، لأن كل الأسرّة الان ممتلئة وستنام في الارض، وهذه إمكانية مستــ.شفياتنا الموجودة، واقول الله عُرف بالعقل و بالدليل ولم يعرف بالعاطفة واكتفي بهذا ولن اتكلم بعد هذا مطلقاً لأنني تكلمت من مكان عملي واختصاصي ولكم ان تختاروا ماترونه في مصلحة الناس، وحفظ النفس واجب والشعائر مستحبة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق