كل الاخبار

المرور العامة توضح بشأن استمرار العمل بنظام الزوجي والفردي وتعلق على الزحامات

ازدحام المرور في بغداد

عزا المتحدث باسم دائرة العلاقات والإعلام في مديرية المرور العامة، الرائد فادي الخزز علي، اليوم الأحد، أسباب زخم حركة السير في بغداد، بعد عطلة العيد، إلى عودة الدوام الرسمي، مبينا أن نظام الزوجي والفردي لا يزال العمل قائماً به.

وقال إن “أحد أسباب زخم الحركة المرورية في العاصمة بغداد، بعد انتهاء عطلة العيد، عودة الدوام الرسمي في بعض دوائر الدولة”، مبينا أن “المواطنين بدأوا بمزاولة أمورهم ومعاملاتهم مع بدء الدوام وانتهاء حظـ.ـ ـر التجوال الكلي”.

وأضاف، أن “ذروة الزخم تكون في الفترة الصباحية والمسائية، مع بداية الدوام وانتهاءه، والطرق الرئيسية في بغداد شهدت الزخم المروري بسبب انتشاار السيطرات، خاصة عند مخارج ومداخل المناطق الرئيسية،

مبينا أنه “جرى التنسيق مع القواات الماسكة للأرض لفتح أكثر من منفذ وجعلها 3 مرات بدلا من 1”.

وبشأن تطبيق نظام الزوجي والفردي، في حركة السيارات أكد المتحدث باسم دائرة العلاقات والإعلام في مديرية المرور العامة، أن “قرار الزوجي والفردي الذي أصدرته اللجنة الوطنية العليا للصحة والسلامة، لا يزال العمل قائما به، واليوم مديرية المرور طالبت بإلغاء القرار اسوة بإلغائه من سيارات الأجرة”.

وشهدت العاصمة بغداد، في أول يوم من بداية الدوام الرسمي بعد انتهاء عطلة العيد، زخما مروريا خانقا في عديد الطرق الرئيسية بالعاصمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق