سياسية

الكاظمي: تفاجأت عندما رأيت المتظاهرين .

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

أكد اليوم رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، أن ما وقع بحق متظاهري تشرين “لا يمكن السكوت عليه”، مبيدياً تعجبه من حجم الأضراار التي خلفتها عمليات “القمع” بحق مجموعة من شبان الناصرية.

وقال الكاظمي خلال جلسة مجلس الوزراء، الثلاثاء (11 آب 2020)، “كان لدي اجتماع مع مجموعة من الشباب الجررحى من الناصرية، في عمر أبنائنا، وحقيقة أعرف أن هناك مشاكل وتجاوزات حدثت لا تليق بإنسانيتنا، لكن تفاجأت حين رأيت الجرحى بهذا المستوى من الضرر. لا يمكن التسماح عما حدث في أكتوبر الماضي”.

ودعا الكاظمي المجلس، إلى التصويت على مشروع قرار معالاجة جررحى الاحتجاجات “من دافع إنساني”، مؤكداً أن ما رأه من إصااابات “قد حررمه النوم”.

وشدد الكاظمي بالقول، “يجب أن نتحمل المسؤولية تجاه هذه المحافظة المنكوبة، ونوفر الدعم والعلاج لجررحى التظاهرات، وأن ترى المشاريع الخدمية التي صوّت عليها مجلس الوزراء النور في الناصرية”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق