سياسية

اول اوامر منع سفر لوزير في عهد عادل عبد المهدي

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

قررت محكمة تحقيق الكرخ المختصة بقضايا النزاهة منع سفر لؤي الخطيب، وزير الكهرباء في عهد حكومة رئيس الوزراء السابق عادل عبدالمهدي.

وجاء في وثيقة اطلع عليها ” اليوم الثامن ” (12 آب 2020) إن المحكمة قررت منع سفر وزير الكهرباء السابق لؤي الخطيب، وفلاح الدليمي، مدير عام الدائرة المالية والإدارية في وزارة الكهرباء”.

أشادت نائبة عن ائتلاف دولة القانون، يوم الثلاثاء، بما وصفتها “الإجراءات الحكومية” بشأن إخلاء الدور التي يشغلها الوزراء والمسؤولون السابقون، معتبرة أن الأجدر بوزير الكهرباء السابق أن يسلم نفسه للقضاء على خلفية الدعاوى المرفوعة ضده بدلا من الاعتراض على طرده من عقار الدولة .

وكشف لؤي الخطيب وزير الكهرباء في حكومة عادل عبد المهدي، يوم أمس الاثنين، عن اقتحاام منزله من قبل قوة “تابعة” لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وإخلاائه بالقوة.

وقالت عالية نصيف في بيان ، “بعد أن طالبنا مراراً وتكراراً طيلة السنوات الماضية باستعادة عقارات الدولة من الوزراء والمسؤولين الذين يشغلونها بغير حق، تمت المباشرة أخيراً باسترجاع هذه العقارات في خطوة تستحق الدعم والثناء والتقدير”.

واعتبرت أن “الأجدر بوزير الكهرباء السابق لؤي الخطيب بدلاً من البكااء في تغريداته، أن يسلم نفسه للقضاء على خلفية قيامه بتعيين ٨٩ ألف شخص بصيغة عقد في مخالفة قانونية وبدون وجود غطاء مالي مع شبهات بشأن قيام ضعاف النفوس بإجبار طالبي التعيين على دفع رشوة مقابل تعيينهم، وكل ذلك أشار إليه ديوان الرقابة المالية، بالإضافة إلى صفقات الفساد التي أبرمت في عهده والتي أحيلت إلى هيئة النزاهة”.

وطالبت نصيف الحكومة بوضع اليد على كافة متعلقات وزير الكهرباء السابق ومنعه من السفر إلى حين اكمال الإجراءات القانونية بحقه، مع ضرورة إسراع هيئة النزاهة بإجراءاتها بشأن القضايا التي تورط فيها .

وكان الخطيب قال في تغريدة له أمس، خاطب فيها الكاظمي، إن “قوة مسـ. ـلحة اقتحـ.ـــمت دارنا بغيابي تدعي أنها من مكتبكم وبأمركم ومعها أمر إخلاء دون إبراز الأمر أو أي أوراق قانونية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق