كل الاخبار

سياسيون عراقيون لهم مصالح مع الامارات .. منعتهم مصالحهم عن الاستنكار

الامارات واسرائيل

تباينت الاراء في العالم العربي بين مؤيد ومعارض ومثمن ومستنكر للاتفاق الذي وصف بالتاريخي بين دولة الامارات العربية والاحتلاال الاسرائلي على اقامة تطبيع كامل وشامل وتبادل تجاري واستثماري ودبلوماسي بين البلدين على حساب القضية الفلسطينية .

ولكن الغريب ان الاصوات التي تدعي نفسها بالمقاااومة في العراق ودائما ما ترفع شعار قادمون يا قدس التابعين لايران ..

وتخصص يوما في العام لنصرة القدس صمتت ولم تتكلم ومن تكلم منها تلعثم لسانه وذلك لمصالحهم المشتركة في الامارات .

بالاضافة الى اخرين يدعون انتماءهم للامة العربية ويدافعون عن القضية الفلسطينية

ومنهم ابو الاء الولاائي .. وعزت الشابندر و خمـ.ـس الخنـ.ـجر و سليم الجبوري ومحمد الحلبوسي ومشعان الجبوري ومحمد الطائي .. وعائلة الكربولي .

بالاضافة الى بليغ ابو كلل عراب عائلة الحكيم والقائم باعمالهم والذي يودع الاموال في المصارف الاماراتية لغسيلها بطرق غير مشروعة .

اضافة الى عائلتي الطالباني والبارزاني اللذان يتمتعان بعلاقات قوية وشخصية مع شيوخ الامارات

كما ان ايران نفسها لم تتحدث ولم تستنكر او تدين وذلك للمصالح التجارية التي تربطها مع دولة الامارات التي تستورد منها الكثير من المنتجات ويبلغ التبادل التجاري 11 مليار دولار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق