كل الاخبار

لجنة العلاقات العراقية تتحدى البرلمان والفصاائل

البرلمان العراقي

رأت لجنة العلاقات الخارجية النيابية، يوم الجمعة، ان العراق لايزال بحاجة لدعم ومساعدة التحالف الدولي لمواجهة التحديات الامنية وتقديم الدعم الفني والاستشاري للقواات العراقية، مشيرة إلى ضرورة مغادرة قواات التحالف تدريجياً ولحين انتفاء الحاجة إليها.

وقال رئيس اللجنة شيركو ميرويس إن “العراق لايزال بحاجة الى دعم القواات الصديقة في التحالف الدولي ومنها الولايات المتحدة بسبب التحديات الحرجة وحاجة القواات العراقية للمزيد من الدعم الفني لمواجهة أي تهـ.ـديات امنية”، مشيدا بدور التحالف الدولي في تجاوز تهـ.ـديدات تنظيم دااا ع ش خلال السنوات الماضية.

واضاف أن “خروج القواات الاجنبية من بلدنا من أولوياتنا، لكن الامر بحاجة الى تريث ومراحل خروج تدريجية للحفاظ على الامن الوطني للعراق”.

واعتبر ميرويس “اصدقاء العراق ممن قدموا لهم الدعم والاسناد الامني لهم الاولوية في تعزيز العلاقات الاقتصادية والسياسية مع تغليب مصلحة وسيادة العراق فوق كل شيء مشددا على بناء علاقات متوازنة مع جميع الدول الصديقة والمساندة للعراق في عموم المجالات”.

وعن زيارة الكاظمي لواشنطن المرتقبة، دعا رئيس لجنة العلاقات الخارجية، رئيس الوزراء الى “تفعيل الاتفاقيات التي تصب لمصلحة العراق ومنها الاتفاقية الستراتيجية مع الولايات المتحدة صاحبة النفوذ والاولوية في المحيط الدولي”.

واختتم حديثه أن “العراق لازال بحاجة الى التحالف الدولي والولايات المتحدة لضمان وتعزيز الامن والاستقرار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق