كل الاخبار

اغلاق مدينة الصدر والشعلة بالكتل الكونكريتية

العاصمة بغداد

كشف النائب عن محافظة بغداد، عباس عليوي، اليوم السبت، عن سبب اغلاق شوارع مدينة الصدر ومدينة الشعلة بـ “الكتل الكونكريتية”، من قبل القواات الأمنية.وقال عليوي، إن “اغلاق شوارع مدينة الصدر ومدينة الشعلة بالكتل الكونكريتية، من قبل القواات الأمنية، هو اجراء ليس أمنياً، وانما بحجة اجراءات موااجهة وبااء فيروس كورونا، لكن هناك تخبط في القرارات والاجراءات من قبل قيادة عمليات بغداد”، على حد تعبيره.

وبين، أن “قطع الطرق بالكتل الكونكريتية، بحجة موااجهة وبااء فيروس كورونا، ليس له اي فائدة، بل له آثار سلبية كثيرة، منها التأثير على الوضع الاقتصادي للمواطن، وكذلك ربما تكون سبب في زيادة الاصااابات من خلال حصر المواطنين في منطقة واحدة، وهذا يسبب تجمعات كبيرة”.

وأضاف النائب عن محافظة بغداد، أن “خطط قيادة العمليات والقوات الأمنية، كلها كلاسيكية، ولا فائدة لها، كما من الخطأ وضع الأجهزة الأمنية في مواجهة الشارع العراقي، لغرض مواجهة قضية صحية”.

وكان النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، قد طالب، أمس الجمعة، رئيس الوزراء القائد العام مصطفى الكاظمي، بالتوجيه لرفع الحواجز الكونكريتية من مدينة الصدر.

وذكر المكتب الإعلامي الكعبي في بيان أنه “يطالب القائد العام مصطفى الكاظمي بالتوجيه لرفع الحواجز الكونكريتية من مدينة الصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق