كل الاخبار

الفصاائل العراقية تعيش في حالة رعـ.ـب .. وهذا ما حدث في منزل العاامري

العراق

كشف مصدر سياسي مطلع أن جميع قادة الفصااائل العراقية يعيشون الان في رعـ.ـب بدون استثناء خاصة وان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لم يكن واضحا في كلامه او حديثه معهم خلال الاجتماع الذي عقد في منزل هادي العاامري بحضو عدد كبير منهم .

وكشف المصدر أن الاجتماع حضرته اغلب الكتل السياسية التي تمتلك فصااائل مسلـ.ـحة ، بالاضافة الى رئيس دولة القانون نوري الماالكي .. وتم خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة بحث مسألة انسحاب القواات الامريكية بالتحديد من العراق .

واوضح ان الكاظمي أكد لهم أن العراق لايزال بحاجة لهم في مسالة التدريب والتجهيز والامداد بالمعداات خاصة وان داا ع ش بدأ يتحرك مجداا والعراق بحاجة الى التكنولوجيا المتطورة لدى الامريكان .

واوضح المصدر أن حالة من الشد والجذب حدثت اثناء الجلسة خاصة بين ابو فدك والكاظمي وحاول العاامري وقاسم الاعرجي التهدئة .. الامر الذي ادى الى اتهاام قاسم الاعرجي بالتقارب مع امريكا عقب موافقتها على توليه منصبه الجديد .

مبينا ان الفصاائل وصلتها معلومات وكشفتها أمام الكاظمي بأن امريكا ستناقش معه ملف انهااء الفصااائل وتفكيك الحشد الشعبي .. وهو رد عليهم بان الحشد الشعبي مؤسسة حكومية تنطوي تحت القيادة العامة للجيـ.ـش العراقي وكل من لا يلتزم يعتبر خاارجا عن القانون.

وقال الكاظمي للفصاائل انتم من اوصلتم الأمر لهذه الدرجة فلم تستيطعوا السيطرة على بعض الفرق خاصة تلك التيت قوم باستـ.هـدااف المنطقة الخضراء والقواعد العراقية وهذه نتيجة افعالكم .

المصدر اكد ان الجلسة كانت مشحونة ولم يتم التوصل الى اي قرار مفيد بين الطرفين وكلام الكاظمي لم يكن صريحا ولم يقدم اي وعود اتعهدات ووصلت الأمور بينهم الى التهـ.ـديد الأمر الذي استدعى تدخل اسماعيل قآااني بطلب من الفصاائل .

وبشأن عدم حضو العصاا ئب أكد المصدر ان جماعة قيس كانوا يرفضون التدخل او ايصال رسائل لامريكا من خلال الكاظمي .. مبينين ان هذا الاجتماع يفهم منهم أنهم ضعفاء أو انهم يتوددون لامريكا وان الرد على امريكا يكون من خلال العمل ولابد من اخراج القوااات الامريكية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق