سياسية

النزاهة تكشف عن صدور أوامر استقدامٍ وقبــ.ضٍ بحق وزير ومحافظين واسماء جديدة ستكون على لائحة التحقيقات

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

كشفت اليوم هيئة النزاهة الاتحاديَّة، الثلاثاء، عن صدور أوامر استقدام وقببضٍ بحق وزير ومحافظين سابقين، استناداً إلى أحكام المادَّة (340) من قانون العققوبات.

دائرة التحقيقات في الهيئة، أشارت بحسب بيان، تلقى ” اليوم الثامن ” نسخة منه، (18 اب 2020)، إلى “صدور أمر استقدامٍ بحق وزير الصحة الأسبق ووكيله؛ على خلفيَّة عدم اتخاذ الإجراءات القانونيَّـة وسحب العمل من الشركة المنفذة للمشروع الوطني للديلزة (غسل كلى) بالعقد المببرم مع شركة كيماديا”، لافتةً إلى “الاستمرار بصرف المستحقات رغم التلكؤ وعدم إنجاز المشروع”.

وبينت الدائرة “إصدار المحكمة المختصة بالنظر بقضايا النزاهة أمر قبضٍ وتحرٍّ بحق محافظ بابل السابق، وأمر استقدام بحق المحافظ الأسبق، استناداً إلى أحكام المادَّة (٣٤٠) من قانون العقــ.وبات؛ وذلك على خلفيَّة المخالفات في منح فرصة استثماريَّةٍ في المحافظة، في القضيَّة التي حقَّقت فيها الهيئة وأحالتها إلى القضاء”.

وكانت الهيئة قد أعلنت في الأيام المنصرمة عن صدور عدة أوامر استقدام وقبض بحقِّ وزراء ومحافظين ومسؤولين محليين في عدد من المحافظات؛ على خلفيَّة مخالفاتٍ وشبهات فساااد حققت فيها الهيئة.

ولا تذكر الهيئة في بياناتها أسماء المسؤولين الذين تستدعيهم.

وكشف مصدر سياسي رفض الكشف عن اسمه بعض الاسماء التي ستتم محاسبتها ومحاكمتها وأبرزهم حسين الشهرستاني ووزيرة الصحة عديلة حمود و سعدون الدليمي و بعض الشخصيات السياسية الأخرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق