سياسية

فقط في محافظة عراقية.. 3500 شخص يتقاضون رواتب مزدوجة ودائرة حكومية تسترد مئات الملايين منهم

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

كشف اليوم مدير دائرة الحماية الاجتماعية في محافظة ذي قار، نوفل عبد الحميد، الأحد، (11 تشرين الأول، 2020)، عن استرداد أموال بالملايين، من المتجاوزين على رواتب شبكة الحماية ممن يتقاضون أكثر من راتب.

وقال نوفل عبد الحميد في حديث صحفي تابعته اليوم الثامن إن “دائرة الحماية الاجتماعية مستمرة وبشكل يومي بمتابعة وتدقيق معاملات المستفيدين من رواتب الشبكة”.

واضاف أن “الدائرة كشفت عن أكثر من 3500 شخص من مزدوجي الرواتب في شبكة الحماية الاجتماعية، ممن يتقاضون راتباً من وظيفة أخرى إضافة الى راتب شبكة الحماية”.

وتابع عبد الحميد، أن “الدائرة تمكنت من استرداد أكثر من 461 مليون دينار من المتجاوزين للفترة من 15 آب ولغاية 30 أيلول من العام الحالي”.

ونوه عبد الحميد، بأن “عدداً كبيراً من المتجاوزين؛ يراجعون الدائرة بشكل يومي لمعالجة مشكلة الازدواج، وهم يخضعون الى إجراءات تمثلت بجلب كتاب استمرار مباشرة من دوائرهم لاحتساب ما بذمتهم من ديون مالية، وقد تم استقبال طلبات هؤلاء المواطنين واسترجاع المبالغ منهم، إما نقداً أو بالتقسيط مع إكمال الإجراءات القانونية اللازمة من براءة الذمة”.

وأكد نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، وزير المالية، علي عبد الأمير علاوي، في وقت سابق، أن أكثر من 10% من الموظفين فضائيين ومزدوجي رواتب.

وقال علاوي في تصريح صحفي، إن “الوضع الاقتصادي سيئ ونعمل على تقويته من خلال موارد غير نفطية”، لافتاً إلى أن “أكثر من 10 من الموظفين في الدولة العراقية هم فضائيون ومزدوجوا رواتب”.

وأضاف، أن “رئيس الحكومة الحالية، مصطفى الكاظمي، لا يتحمل ما يمر به العراق”، مبيناً أنه “لا يمكن تحميل حكومتة المشاكل المالية التي عصفت بالبلاد”.

وأكد علاوي، أن “الحكومة تحارب الفساد بكل قوة في كافة مؤسسات الدولة”، مبينا أن “الوضع الاقتصادي سيء والحكومة تتجه للعمل على تقوية الاقتصاد العراقي بالاعتماد على الموارد غير النفطية وتعظيمها”.

وفي وقت سابق، كشف عضو اللجنة المالية بالبرلمان، جمال كوجر أن الفضائيين ومزدوجي الرواتب يكلفون الدولة بحدود ملياري دولار، مما يضطرها الى تأمين 5.5 مليارات دولار شهرياً للرواتب فقط.

المصدر بغداد اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق