سياسيةمحلية

يقف امام السيارة فهذا كان مصيره

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

عادت اليوم حالات ’ الضغط  العشائري’ للظهور من جديد وسط العاصمة بغداد، بعد توقفها نسبياً منذ أواخر العام الماضي، حيث أعلنت السلطات امساك  مجموعة مكوّنة من 3 أشخاص.

وتلجأ مجاميع إلى أسلوب “مبتكر” في  ا بتز ا ز المدنيين، عن طريق تعمد إلقااء أنفسهم أمام السيارات المارة، و، ثم مطالبة أصحاب السيارات بدفع مبالغ مالية كبيرة تحت ضغط الاستهداف العشائري.

وألــ.قت قوة أمنية، في العاصمة بغداد، الاثنين، القـ.ببض على ثلاثة أشخاص يرمون أنفـ.سهم أمام سيارات المارّة بغرض  اخذ المال .

وذكر مصدر أمني لـ” اليوم الثامن ” (12 تشرين الأول 2020) إن “قوة من دوريات النجدة، ألقت القــ.بض على ثلاثة أشخاص من الذين يرمون أنفـ.سهم أمام سيارات المواطنين، لغرض ، والمطالبة بدفع الفصل العشائري”.

وأضاف أن “القوة الأمنية اقتاادتهم إلى مركز الشرطة في منطقة العلاوي، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، وعرضهم على القضااء”.

المصدر بغداد اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق