سياسية

بالتفاصيل رئيس أساقفة الكلدان يكشف عدد المسيحين بالعراق

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

أكد اليوم  رئيس أساقفة الكلدان في الموصل، المطران نجيب موسى ميخائيل، اليوم الخميس (15 تشرين الأول 2020)، أنه لا توجد احصائيات ثابتة لعدد المسيحين في العراق، لافتاً إلى ان نحو نصف مليون مسيحي تركوا العراق بعد هــ.جوم تنظيم  قبل سنوات.

وقال ميخائيل في مقابلة صحفية تابعتها اليومك الثامن ، أن “عدد المسيحين التقريبي الحالي يتراوح بين 400 إلى 500 ألف، بعدما فاق المليون في السابق، وأن نحو نصف مليون منهم على الأقل تركوا البلاد”.

وأضاف، أن “معظم المسيحيين تركوا العراق باتجاه دول الجوار والغرب، والموجودين منهم حالياً في العراق يقيم أغلبهم في اقليم كردستان”.

وأوضح ميخائيل أن “دعم الحكومة العراقية وحكومة اقليم كوردستان يشجع على بقاء المسيحيين، داعياً الكل إلى “العمل لاستتباب القانون وفرض سلطة الدولة، ومشيداً باستقبال الكثير من المسلمين للمسيحيين في الموصل”.

اما بخصوص ليلة هجوم  التنظيم على مناطقهم، قال ميخائيل إنه في “الليلة السوداء 6 آب 2014 وصلنا الى سيطرة كلك، وكان هنالك الالاف من الناس وكانوا يرتعبون من الخوف، فقامت قوات البيشمركة بفتح السيطرة أمام كل هذا الجموع، علماً أننا شاهدنا عجلات لتنظيم  أرادت مداهمة هذه الجموع، وان يفعلوا بهم ما فعلوا بالإزيديين، لكن قوات البيشمركة ردت عليهم وأجبروهم على الفرار”.

المصدر بغداد اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق