جميع الاخباركل الاخبار

محافظ صلاح الدين يكشف

صلاح الدين

كشف محافظ صلاح الدين عمار جبر، تفاصيل جديدة عن ’حادثة الفرحاتية’ والظروف المحيطة بالمنطقة، فيما أشار إلى أن الواقعة جناا،ئية . وذكر جبر،  أن “هناك عملاً مبيتاً لخلط الأوراق، والحادث جناا، ئي”.

وأضاف أن “جميع العمليات التي حصلت في محافظة صلاح الدين، والتي تقوم بها الجماعات الخارجة لاتتجاوز من 5 إلى 7 اشخاص

مشيراً إلى أن “الخارجين عن القانون الموجودين في القاطع الذي حدثت فيه الحادثة ، لايتجاوز عددهم من اثنين إلى 3 أشخاص، وهم متابَعون من قبل الأجهزة

ولفت إلى أن “عدد منفذي الحادثة كانوا 20 شخصاً، ما يعني أن هؤلاء ليسوا من التنظيم “.

وأوضح أن “القضية محصورة بين لواء 42 و فوج المغاوير”، مشيراً إلى أن “القرية التي حدثت فيها الحادثة هي تحت حماية فوج المغاوير، وليست في خط تماس مع مناطق تواجد عناصر التنظيم بل هي على الشارع العام ومحصورة بين القطعات الأمنية الماسكة للأرض

وأكد جبر، أن “المعلومات الأولية تشير إلى أن المنفذين دخلوا دخلت إلى المنطقة بتعاون القوة الماسكة للارض، والمتمثلة بفوج المغاوير، ولواء 42”.

وأشار إلى أن “هناك منفلتين سواءً في الجي،. ش أو الحشد الشعبي ويعملون وفق مصالح ضيقة وبطريقة استفزازية للناس، فنحن لا نتكلم عن الجميع بل نتكلم عن عناصر تنسب نفسها و وتقوم بأعمال ضد المواطنين، وهذا مثبت وفق تقارير “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق