سياسية

هام واشنطن ترفع الكارت الأحمر: أنشطة إيران الخبيثة

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

جاءت الانتقادات من جانب وزارة الخارجية الأمريكية، تجاه ميلــ.يشيات إيران في العراق لتفضح الدور المشبوه لعصاابات إيران بعيدا عن الكذب والخدااع وعدم قدرة حكومة الكاظمي على توجيه اتهام واحد صريح إليها.

وكانت قد أدانت وزارة الخارجية الأميركية بشدة، الهــ.جوم على مقر الديمقراطي الكردستاني في بغداد. ونشرت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، مورغان أورتيغاس، بيانا على “تويتر” جاء فيه: الأنشطة الخبييثة للميليــ.شيات المدعومة من إيران تهــ.دد أمن العراق. ودعت الخارجية الأحزاب العراقية للتعامل بمسؤولية خلال هذه الفترة الحرجة التي يمر بها العراق بجائحة، وبأزمة اقتصادية وبتهــ.ديد مستمر من قبل تنظيم

وعقب  ماحدث التي روعت العراق وذهب ضحييتها 8 تم تصفييتهم   في الرأس  ، قال اللواء يحيى رسول الناطق باسم رئيس الوزراء الكاظمي لن نتوانى عن القيام بعمل عســ.كري لمسك متسببي  بلد.

ونشر الكاظمي تغريدة أعلن فيها اعتقــ.ال بعض مرتكبي  قضاء بلد، وأيضاً مرتكبي حررق مقر الحزب الديمقراطي الكردي. وقال لا عودة إلى التنااحر الطاائفي أو استعدااء العراقي ضد العراقي لمآرب سياسية. تجاوزنا تلك المرحلة معاً ولن نعود إلى الوراء،  بلد مرفوضة والاعتدااء على مقر الديمقراطي الكردستاني مرفوض وأي اعتدااء ضد العراقيين نواجهه باسم الدولة والشعب. اعتقلنا بعض المرتكبين ونطاارد آخرين لتحقيق العدالة، وبتوجيه من الكاظمي، وصل مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي إلى مقر قيادة العمليات المشتركة واجتمع مع محافظ صلاح الدين حول حاادثة الفرحاتية بحضور الفريق الركن عبد الأمير الشمري نائب قائد العمليات المشتركة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق