جميع الاخباركل الاخبار

البرلمان يعلنها صراحة .. لا رواتب

رواتب

اكد البرلمان العراقي، يوم الخميس، أن صرف رواتب الموظفين في البلاد متوقف على تمرير قانون الاقتراض المقدم من قبل الحكومة العراقية. وقال بشير حداد نائب رئيس مجلس النواب في مؤتمر صحفي،  “العراق يمر بأوضاع اقتصادية سيئة، ولا يمتلك السيولة النقدية الكافية لدفع الرواتب، وعليه فإن البرلمان سيناقش وفي جلسة يوم السبت المقبل مشروع قانون الاقتراض”.

وأضاف حداد “سيتم ادراج القانون على جدول الاعمال للقراءة الاولى ووفق مشروع القانون تطلب الحكومة أن يكون لديها صلاحيات اوسع وان يمنحها البرلمان الموافقة على اقتراض مبلغا قدره 41 تريليون دينار لسد العجز الحاصل في الأشهر الثلاثة المتبقية من العام الحالي”.

كما اوضح “نعتقد أن البرلمان سيوافق على القانون، ولكن بعدة شروط منها دراسة ورقة الاصلاح- الورقة البيضاء- المرسلة من الحكومة وعلى أساسها سيتم التصويت على القانون لأننا مضطرون”.

واكد “إذا لم يتم التصويت على القانون فإن رواتب الأشهر الثلاثة المتبقية لن يتم دفعها”.

وجرت العادة على تسديد رواتب الموظفين، بدءا من يوم 15 من كل شهر، ولغاية 26 من الشهر نفسه، إلا أنه في سبتمبر الماضي، تأخر دفع رواتب الموظفين في الحكومة لأول مرة، بسبب الأزمة المالية

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق