جميع الاخباركل الاخبار

تقرير يطالب ترامب بحماية الاكراد

العراق

تستمر القوات الامريكية في العراق بتدريب العراقيين لمواجهة اي اعمال منحرفة قد يتعرض لها البلد لكن بعض المجاميع المدعومة من ايران تطالب برحيل هؤلاء المدربين باي ثمن وبأي شكل وأوصى تقرير أمريكي، يوم السبت، بتمكين إقليم كوردستان وتبادل المعلومات معه ليكون حليفا قوياً للولايات المتحدة في المنطقة.

ونقل تقرير لموقع “ذا هيل”، عن المدير التنفيذي لمركز الشرق الأوسط للإبلاغ والتحليل سيث ج. فرانتزمان، قوله، إن “الفصائل الموالية لإيران في العراق، من تهد، يداتها لحلفاء أميركا في العراق مثل إقليم كوردستان، في محاولة للضغط على الولايات المتحدة لسحب جميع قواتها من البلاد

وأشار إلى أنه قبل ثلاث سنوات، أجرى الأكراد استفتاء على الاستقلال، رداً على ذلك، أرسلت بغداد معداتها الثقيلة إلى مدينة كركوك المتنازع عليها، وطردت البيشمركة

وأكد، أنه “إذا توقفت تلك الفصائل عن مهاا، جمة القوات الأميركية خوفا من الرد الأميركي، فإنها لن تتوقف عن استهدااف شركاء أميركا القلائل المتبقين في العراق وخاصة الكورد، بهدف الضغط على واشنطن لمغادرة العراق، مما يعطي هذه الفصائل الفرصة للسيطرة على البلاد

وأضاف أن إدارة ترامب نجحت في ردع هذه الفصائل، مشيرا إلى أن هذه الفصائل تخشى أن يرد الرئيس ترامب بقسوة إذا تعرضت القوات الأميركية للأاذى، لذا فهم يهااا جمون شركاء الولايات المتحدة.

وتابع “هذا مهم؛ يجب على الولايات المتحدة الاستمرار في الضغط وتبادل المعلومات والتنسيق الأمني مع القوات الكردية، لتمكين أربيل من أن تكون حليفًا قويًا في المنطقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق